وكالة أنباء الكتاب الإيرانية (IBNA) 24 شباط 2015 ساعة 12:33 https://www.ibna.ir/ar/report/218878/یوم-الهندسة-ویوم-تکریم-الخواجه-نصیر-الدین-الطوسي -------------------------------------------------- عنوان : یوم الهندسة ویوم تکریم الخواجه نصیر الدین الطوسي -------------------------------------------------- یعتبر هذا الیوم 24 شباط في تاریخ ایران العلمي یوم الهندسة وهو یوم تکریم المقام العلمي لعالم طالما إشتهر کنجم من نجوم المنطق والفلسفة والاخلاق والکلام والحکمة والنجوم وفي تاریخ الحضارة الاسلامیة والایرانیة الا وهو الخواجه نصیر الدین الطوسي. نص : ایبنا - لقد انجبت ایران الکثیر من نجوم العلم والمعرفة والدین ومن هذه النجوم یتلألأ نجم الخواجه نصیر الدین الطوسي کأبرز علماء النجوم والحکمة والفلسفه والمنطق والکلام في سماء العلم والمعرفة في ایران. وفي هذا الیوم 24 شباط وهو یوم تکریم هذا العالم الکبیر نلقي نظرة وجیزة علی حیاته وأعماله ومؤلفاته. ولد محمد بن حسن جهرودي الطوسي المشهور بالخواجه نصیر الدین الطوسي في عام 598 هجریة في طوس. وکان شغفه العجیب بالعلم والمعرفة منذ طفولته أوصله الی قمة مدارج العلم في الریاضیات والنجوم والحکمة والمنطق بحیث أصبح من أکابر علماء زمانه. وعندما هاجم المغول ایران عام 611 للهجرة هاجر نصیر الدین الی إحدی قلاع ناصر الدین محتشم أحد القادة في الفرقة الاسماعیلیة  ولیصدر من هناک بعض من أهم أعماله في الاخلاق والمنطق والفلسفة والریاضیات وأشهرها "اخلاق ناصري". وعندما فتح هولاکو خان قلاع الاسماعیلیین عام 635 جلب معه الطوسي لیستفید منه بحیث اجاز له تأسیس مرصد کبیر في مدینه مراغه. هذا وأعتبر بعض من أهل العلم العلامة الطوسي بأنه خاتم الفلاسفة فیما أعتبره البعض الاخر بأنه العقل الحادي عشر. لقد کان الطوسي ورغم اشتغاله بالسیاسة والاجتماع یعتقد بأن الدین هو أفضل طریق للوصول الی عالم الخلود وإن العلم یتأتی فقط عن طریق الایمان والدین. وکان الطوسي مشهوراً بصفته منجماً وکان مرصده یعتبر آنذاک مؤسسة علمیة في تاریخ العلم وکذلک کتابه "اخلاق ناصري" أشهر کتاب في الاخلاق عند المسلمین في ایران والهند. أما کتابه "تجرید العقائد" في الکلام فهو یعتبر من مبادئ اصول الشیعة الامامیة.   هذا وذهب الخواجه نصیر الدین الطوسي عام 672 هجریة مع عدد من طلابه الی بغداد لجمع بقایا الکتب التي نهبت هناک والعودة بها الی مراغة ولکنه توفي في نفس السنة في الکاظمیة.    ومن أعماله الکثیرة نشیر الی بعض منها وهي: تجرید العقائد؛ شرح مراجع ابن سینا؛ قواعد العقائد؛ اخلاق ناصري یااخلاق طوسي؛ البدایة والنهایة؛ کتب مجسطي؛ ؛ کتب اقلیدس؛ تجرید المنطق؛ اساس الاقتباس؛ ابراج ایلخاني؛ آداب البحث؛ آداب المتعلمین؛ روضة القلوب؛ اثبات بقاء النفس؛ تجرید الهندسة؛ اثبات الجوهر؛ جامع الحساب؛ اثبات العقل؛ اثبات واجب الوجود؛ الجبر والاختیار؛ استخراج التقویم؛ رسالة في الخلافة؛ اختیارات النجوم؛ رساله في عمومیات الطب؛ الایام واللیالي؛ علم المثلث؛ الاعتقادات؛ شرح اصول الکافي وکتاب الکل.   بعض مؤلفات الخواجه نصیر الدین الطوسي ............................................................. + الادب الوجیز للولد الصغیر عبدالله بن المقفع، المترجم: الخواجه نصیر الدین الطوسي، تصحیح غلام حسین آهني، دار بی‌تا للنشر، 116 صفحة.     + آداب المتعلمین الخواجه نصیر الدین الطوسي، المترجم : مولانا برویز حیدر مجیدي صاحب مبارک بوري، 80 صفحة، دار بي‌تا للنشر. + الجبر والاختیار الخواجه نصیر الدین الطوسي، 40 صفحة، دار بي‌تا للنشر، +رسالة في الامامة الخواجه نصیر الدین الطوسي، بمساع من قبل محمد تقي دانش بزوه، جامعة طهران، 25 صفحة، دار بي تا للنشر. + الحکمة العلمیة من وجهه نظر الخواجه نصیر الدین الطوسي مع قصیدة وغزل للخواجه، إعداد جلال الدین همائي، مکتبة دهخدا، 81 صفحه، الطبعة الاولی عام 1969.   + اخلاق ناصري الخواجه نصیر الدین الطوسي، تنقیح من قبل علي رضا حیدري وتصحیح مجتبی مینوی طهراني، دار الخوارزمي للنشر،619 صفحة، الطبعة الثانیة عام 1981. +الاشارات والتنبیهات حسین بن عبدالله ابن سینا، شرح من قبل نصیر الدین حسن الطوسي، دار نشر کتاب للنشر، 457 صفحة، المجلد الثاني الطبعة الثانیة عام 1983، 3000 نسخة.  ع.ج/ط.ش