انهت الدورة الـ67 لمعرض فرانكفورت الدولي للكتاب، اعمالها بينما كان للمشاركة الاحتجاجية لايران فيها انعكاسا واسعا لدى وسائل الاعلام العالمية.
النهاية الناجحة للمشاركة الاحتجاجية لايران في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب
ايبنا – واشار عباس صالحي نائب وزير الثقافة والارشاد الاسلامي للشؤون الثقافية الى انعكاس الاخبار المتعلقة باحتجاج الجناح الايراني المشارك في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب قائلا ان اخبار ايران فيما يخص الاحتجاج على السياسات الانتقائية لمسؤولي معرض فرانكفورت كان لها صدى واسعا بحيث ان اكثر من 60 وسيلة اعلامية دولية واقليمية قامت بتغطية هذه الاخبار.
 
واضاف ان انعكاس هذه الاخبار في وسائل الاعلام الاجنبية اظهر بان صوت الاحتجاج الثقافي والسلمي الايراني قد وصل الى اسماع العالم.
 
وتابع ان هذه الخطوة الاحتجاجية الموحدة للناشرين الايرانيين اغلقت الطريق على نهج بعض وسائل الاعلام الرامي لبث الفرقة.
 
واكد صالحي في الختام انه في ضوء الخبرات التي تحصلت في هذا المعرض فاننا سنواصل مشاركة النشر الايراني في الميادين الثقافية لاسيما المشاركة الفعالية في المعارض الدولية المعتبرة.
ک.ش/ط.ش
 
رقم : 228706
ibna.ir/vdce7v8wpjh8wfi.dbbj.html
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني