حسین اسرافیلي: إن مایدعونا ویحفزنا للمسیر في طریق الرفعة والعزة والاستقلال ینبع من أشعار الامام الخمیني والثورة الاسلامیة
حسین اسرافیلي: شعر الامام (ره) مفعم بالوصایا الاخلاقیة
ایبنا - أشار شاعر المجموعة الشعریة"الرجال الشجعان"، حسین اسرافیلي الی انشاد الشعر من قبل الامام الخمیني (ره) عندما کان طالباً في الحوزة العلمیة بقم واستغراب زملائه الطلاب من ذلک وقال بأن رئیس تلک الحوزة آنذاک وهو آیة الله حائري شیرازي کان یفهم الشعر ویدرک معانیه جیداً. 
   
وأضاف: یجب علینا التعرف علی المواقف الثوریة للامام الخمیني (ره) وبیان ذلک في اشعارنا وقصائدنا لما تمثله هذه المواقف من خزین أدبي یلهمنا ویرشدنا للمسیر في هذا الطریق لأن کل ما یحفزنا ویدعونا للاستمرار في طریق الرفعة والعزة والاستقلال والحریة ینبع من أشعار سماحة الامام والثورة الاسلامیة.   

وأکد شاعر المجموعة الشعریة "جبین الصباح" علی ضرورة تحلي الحکام المشرفین علی مهرجان الشعر هذا بالقدرة علی تمییز الاعمال المقدمة الی المهرجان وتعیین الملاکات الخاصة بها لأن المهرجان الذي یحمل عنوان الامام الخمیني (ره) یجب أن یدور حول أفکار وأهداف القائد والثورة.  

هذا وولد حسین اسرافیلي عام 1951 وصدرت اولی أعماله في کتاب عنوانه "الولادة في میدان الحرب" وذلک في عام 1985.

ومن أعماله یمکن الاشارة الی: النار في الخیم (مجموعة من الشعر العاشوري)، "في ظلال ذو الفقار" مجموعة من شعر الدفاع المقدس)، "العبور من الصاعقة"، "الرجال الشجعان"، "منتخبات من الادب المعاصر رقم 5"، "نار في الحلقوم"، "المرآة والحجارة"، "مریم والاوراد" (نظرة علی شعر النساء في مجال الحرب).
ع.ج/ط.ش
رقم : 218775
http://www.ibna.ir/vdcjaoe8iuqevaz.3ffu.html
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني