أعلن مساعد وزیر الارشاد للامور الثقافیة، سید عباس صالحي بأن الکتب المرسلة الی معرض فرانکفورت بغرض عرضها في الجناح الایراني بالمعرض سیتم استرجاعها من دون المشارکة فیه احتجاجاً علی دعوة المعرض للکاتب سلمان رشدي.
ایران تسترجع الکتب المرسلة الی معرض الکتاب في فرانکفورت
ایبنا - ذکر سید عباس صالحي عصر أمس الثلاثاء لدی مشارکته في حفل افتتاح المهرجان الاول للبضائع الثقافیة بأن ایران قررت عدم المشارکة في معرض فرانکفورت الدولي للکتاب وسحب کتبها المرسلة الیه إحتجاجاً علی سماح ادارة المعرض لمؤلف کتاب الآیات الشیطانیة، سلمان رشدي الحضور في هذا المعرض.

وحول مشارکة عشرة ناشرین من ایران بهذا المعرض قال مساعد وزیر الارشاد بأن هؤلاء الناشرین من القطاع الخاص ویشارکون منذ سنوات في معرض فرانکفورت بصورة شخصیة ولکنهم سوف یغلقون ابواب اجنحتهم في الیوم الاول من عمل هذا المعرض احتجاجاً علی دعوة سلمان رشدي للمعرض.

وأعتبر صالحي هذه الخطوة من قبل معرض فرانکفورت بأنها سیاسیة وغیر بناءة وقال بأن وزارة الارشاد سوف تستمر بالدفاع عن حرمة رسول الاسلام (ص) والاحتجاج علی سیاسة هذا المعرض المسیئة لمئات الملایین من المسلمین.

وأکد مساعد وزیر الارشاد بأن طهران سترسل خبیرین من مؤسسة المعارض الثقافیة الایرانیة الی معرض فرانکفورت لإنجاز بعض الاعمال المتعلقة بإرجاع الکتب المرسلة للمعرض الی ایران وکذلک حل بعض الامور المالیة المتعلقة وشرح موضوع المقاطعة الایرانیة للمعرض لعموم الزوار.

 وحول مدی استجابة سائر الدول الاسلامیة لدعوة الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة بعدم المشارکة بمعرض فرانکفورت للکتاب أجاب صالحي بأن عملیة المشارکة بهذا المعرض المهم تستند الی برمجة مسبقة
تستغرق عدة شهور وعلی هذا الاساس فإن احتمالات تحقق هذا المهم وبهذه السرعة شبه معدومة.
ع.ج/ط.ش
  
 
 
 
رقم : 228521
http://www.ibna.ir/vdcj8oe8vuqe8iz.3ffu.html
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني