قال وزير الثقافة والارشاد الاسلامي رضا صالحي اميري ان رسالة ومهمة جمعية الاعمال والمفاخر الثقافية الايرانية هي أن تشكل همزة وصل بين جيل الامس وجيل اليوم داعيا الشبان الى التعرف على مفاخرهم وعظمائهم.
مهمة جمعية الاعمال والمفاخر الثقافية هي ان تكون همزة الوصل بين الماضي والحاضر
ايبنا – واضاف صالحي اميري وهو يتحدث في مراسم بجمعية المفاخر الثقافية ان تالق ايران في هذه الجغرافيا الثقافية يعود الى رساميلها ومواردها الانسانية. اننا مدينون لشخصيات عظيمة مثل حافظ وسعدي وفردوسي وابن سينا و... .
واوضح اننا يجب ان نزعم بان هذه البلاد تضرب بجذورها في الاعماق، ويجب ان نكون اكثر نشاطا وفاعلية في مجال المفاخر الذين يكفلون حياة مجتمع ما واستمرارها.
وتابع وزير الارشاد الاسلامي انه عندما نتحدث عن التاريخ والحضارة فاننا نتحدث في الحقيقة عن عظمائهما الذين يمثلون راسمالا نحن بامس الحاجة اليه يوما بعد يوم مؤكدا ان رسالة ومهمة جمعية الاعمال والمفاخر الثقافية هي ايجاد جسر بين جيل الامس وجيل اليوم.
وفي الختام اعلن صالحي اميري عن الاعضاء الجدد لهيئة امناء جمعية الاعمال والمفاخر الثقافية وهم حجة ‌الاسلام جوادی آملی، المهندس مهدي حجت، الدکتور اصغر دادبه، الدکتور مهدي محقق والدکتور حسن بلخاري الذي عين كمدير عام لهذه الجمعية.
 
رقم : 246930
http://www.ibna.ir/vdcds90xzyt0on6.422y.html
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني