وزیر الارشاد یؤکد علی رسالة الفن والادب في رفد المجتمع وتهییج المقاتلین خلال حقبة الدفاع المقدس ویوضح بأن من خصائص فنون وادبیات الدفاع المقدس مناهضته للحرب لأنه لایوجد أحد في مجال الدفاع المقدس یمجد الحرب.
وزیر الارشاد: من خصائص الفن وادب الدفاع المقدس مناهضته للحرب
ایبنا - ذکر وزیر الثقافة والارشاد الاسلامي، علي جنتي بأن حقبة الدفاع المقدس تشکل کنزاً واقعیاً لانهایة له وکل ما تم انجازه في هذا المجال لایمثل إلا نذر یسیر في هذا المجال.
وأشار الی الظروف الصعبة التي مرت بها البلاد خلال حقبة الدفاع المقدس وأکد بأن أبطال الاسلام قاموا قومة واحدة وضخوا دمائهم في شریان حیاة هذه الامة.

وأضاف وزیر الارشاد بأن تخصیص اسبوع لتکریم حقبة الدفاع المقدس التي استمرت ثمانیة أعوام غیر کافیة بحق الشهداء والتضحیات الجسام التي قدمها أبناء هذه الامة دفاعاً عن شرفهم وبلادهم ومقدساتهم.

وتطرق علي جنتي الی تأثیر فنون وادبیات الدفاع المقدس وکذلک ما قدمه الفنانون والشعراء والموسیقیون والمداحون في هذا المجال من خدمات جلیلة في تهییج المقاتلین وتشدید عزیمة القتال لدیهم وقال بأن ادبیات الدفاع المقدس کانت تستند علی دوافع دینیة ومعنویة وهو ما غیر مفهوم وصیة المقاتلین لتکون وصیة معنویة للاجیال القادمة.
  
وقال بأن الغرب لایزال یخرج أفلاماً عن وقائع الحرب العالمیة الثانیة ویفتخر بها وعلی ادباؤنا وفنانونا بذل الجهود لإستمراریة هذه المعنویات واحیائها لدی أبناء الشعب ونقلها للاجیال القادمة.
ع.ج/ط.ش

 
 
 
رقم : 227736
http://www.ibna.ir/vdcgwu9x3ak9xu4.,rra.html
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني