صدرت مسرحیة "التجار" بقلم جویل بومرا وترجمة ساناز فلاح فرد ومسرحیة "الفالس العشوائي" بقلم فیکتور حاییم وترجمة أصغر نوري. وهاتین المسرحیتین تمثلان المجلدین الثاني والثالث من المجموعة المسرحیة المسماة "الجهات الاربع" والتي نشرتها دار دیبایه للنشر وبإشراف أصغر نوري.
روایة "الفالس العشوائي" و "التجار" تترجم الی الفارسیة
ایبنا - هذا وسوف تصدر باقي مجلدات هذه المجموعة المسرحیة تباعاً خلال الاشهر القادمة.

وتعتبر مسرحیة "التجار" عملاً تجریبیاً ورائداً من قبل جویل بومرا الذی اشتهر بین المسرحیین الفرنسیین المعاصرین بتشکیکه بالمسرح المبني علی المحاورة. إذن فإن مسرحیة "التجار" تعتبر عرضاً مسرحیاً ذات قصة مسرحیة.  

وهذه الروایة تشتمل علی محاورات لأمرأة مع عدد من اللقطات الصامتة. فیما تقوم هذه المرأة بالحدیث عن مشاکلها الیومیة والذي یعتبر الکلام الوحید المتداول في هذا العمل المسرحي. 

والقسم الاخیر من هذا الکتاب یتضمن مقالة قصیرة حول الروایة بقلم محمود زنده نام نقرأ في جانب منها: "عندما نلقي في الوهلة الاولی نظرة علی هذه المسرحیة نتصور بوقوع خطأ في عنوانها بسبب الاختلاف الموجود بینها وبین النمط العام المعمول في سائر المسرحیات بالاضافة الی فقدانها للمشاهد المسرحیة وللحوار... ولکن الحقیقة هي إننا أمام عمل دراماتیکي حدیث حصل عام 2007 علی جائزة الادب الاستعراضي الفرنسي. وهذا النص المسرحي بالاضافة الی کونه یتمتع بالخصائص التي تتمتع بها المسرحیات عموماً نراه یطل علی عالم الروایات والقصص عبر تصویره عالم الخیال والرسم." 

وروایة "التجار" هي ثاني روایة مسرحیة تنشر لبومرا في إیران حیث صدرت قبل ذلک مسرحیة "أني أرتجف" وهو أول عمل یترجم لهذا الکاتب الی الفارسیة وقد صدرت عام 2012 مع مسرحیة "ماکوندو" لسرکیس جوملوکجیان من قبل دار افراز للنشر.  

ولد بومرا في عام 1963 في روآن ویعتبر حالیاً من أشهر الکتاب والمسرحیین في فرنسا. ومن مسرحیاته الاخری یمکن الاشارة الی مسرحیة "في العالم" و"مسیر دکار" و"المسرح"
و"25 عام" و"بید واحدة" و"هذا الطفل". 

هذا وترجمت ساناز فلاح فرد مسرحیة "التجار" بقلم جویل بومرا وذلک في 1100 نسخة وفي 80 صفحة ویوزع بسعر 3500 تومان. کما قامت بترجمة مسرحیتي "العزاب" بقلم دیفید فانکینوس و"اله القتل" لیاسمینا رضا.

وتعد مسرحیة "الفالس العشوائي" من أشهر مسرحیات فیکتور حاییم الذي یعتبر من الکتاب والمخرجین المسرحیین المعاصرین في فرنسا ومدیر مسرح " S.A.C.D " حیث تم لحد الآن ترجمة هذه المسرحیة الی 30 لغة حیة في العالم.

وتدور أحداث مسرحیة" الفالس العشوائي" في أجواء خیالیة مشوبة بالکوابیس حیث تقع وقائعها في البرزخ وعند قیام ملاک بمحاسبة أعمال الموتی. فیما یتم إحضار أرواح الموتي واحداً بعد الآخر أمام الملائکة للمسائلة. وهذه المسرحیة تروي حیاة أمرأة تسعی بعد دخولها عالم البرزخ بالفوز باللعبة والقوانین العشوائیة التي وضعتها الملائکة بهذا الشأن.    

وکان أصغر نوري قد ترجم قبل ذلک مسرحیة "أضبطوا آلة الکمان خاصتکم" لهذا الکاتب.  

ولد فیکتور حاییم عام 1935 في باریس ودرس الادب المعاصر هناک. وفي عام 1958 دخل العسکریة لیشارک في حرب الجزائر وقد کتب أولی مسرحیاته وکانت بعنوان "الموت عند التحلیق" عندما کان یخدم في الجزائر.

ومن سائر مسرحیات حاییم التي لم تترجم لحد الآن الی الفارسیة یمکن الاشارة الی "خیال القصاب" و"السنة القادمة في بادن - بادن" و"قشر الفاکهة" و"ابراهیم وصموئیل" و"الاسلحة البیضاء" و"استیک" و"عائلة الزوج" و"الضیف الکبیر". 

هذا وصدرت مسرحیة "الفالس العشوائي" بقلم فیکتور حاییم وترجمة أصغر نوري وذلک في 1100 نسخة وفي 110 صفحة ویباع بسعر 4000 تومان.

وکان أصغر نوري قد ترجم العدید من المسرحیات منها "الستار الاخیر" بقلم جیلبر سسبرون و"مقهی بولشري" بقلم الن فیتز و"أضبطوا آله الکمان خاصتکم" بقلم فیکتور حاییم و"الصمت" بقلم بول اوستر و"دراجة المحکوم علیه"بقلم فرناندو آرابال و"الحیاة التي وهبتها لک" بقلم لویجي بیراندلیف.
 ع.ج/ط.ش
رقم : 210691
http://www.ibna.ir/vdci3uarzt1azq2.scct.html
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني