تحولت وزارة الثقافة والارشاد الاسلامي في الوقت الحاضر الى اكثر الوزارات تعقيدا في الحكومة الحادية عشرة. ففي الدورات السابقة كان يجري الحديث وتطلق التكهنات حول من سيتولى حقيبة الخارجيه والداخلية والامن، لكن يبدو ان اهتماما اكبر يولى في هذه الدورة في حكومة التدبر والأمل الى وزارة الثقافة والارشاد الاسلامي.
من هو الوزير المقترح لتولي حقيبة الثقافة والارشاد الاسلامي في الحكومة الحادية عشرة؟

 ايبنا – وبعد اعلان نتائج الانتخابات الرئاسية، بدأت التكهنات حول من سيتولى حقيبة الارشاد في الحكومة الجديدة فطرحت اسماء لهذا الغرض منها حسام الدين اشنا وعلي مطهري واحمد مسجد جامعي ومحمد علي زم وسيد رضا صالحي اميري ومرتضى كاظمي واحمد بور زنجاني ومحمد جواد حق شناس ومحمد رضا حائري والسيدة بروجردي ومحمد بهشتي. وفي الايام الاخيرة برز اسم علي جنتي الى ان قدم الرئيس حسن روحاني في يوم اداء اليمين الدستورية اسماء تشكيلته الوزارية للبرلمان واقترح فيها علي جنتي لتولي حقيبة الثقافة والارشاد الاسلامي.

من هو علي جنتي؟
ولد علي جنتي عام 1939 في اسرة عالم دين. وبعد تلقيه التعليم الثانوي، بدأ تعليمه الحوزوي في مدرسة منتظرية (حقاني) العلمية التي اسسها الشهيد آیةالله بهشتي والشهيد قدوسي وجمع من اساتذة الحوزة العلمية بقم، وتتلمذ لمدة عشر سنوات لدى استاذة كبار في الحوزة العلمية وتلقى دروسا في الادب العربي والمنطق والفلسفة والاقتصاد الاسلامي والفقه والاصول، وبعد مرحلة السطح تلقى دروس خارج الفقه والاصول لدى شبيري زنجاني ويوسف صانعي واذري قمي. وفي عام 1975 وبعد فترة من المواجهة مع جهاز استخبارات الشاه (السافاك) توجه الى خارج البلاد بعد تلقيه مشورة من الشهيد بهشتي وآیة الله هاشمي رفسنجاني واقام في كل من سورية ولبنان.

نشاطات علي جنتي
وبعد انتصار الثورة الاسلامية، وفي عام 1980 اختير مديرا للاذاعة والتلفزيون الايراني بمركز اهواز. ومن ثم انتخب في تلك السنة من قبل اية الله الدكتور بهشتي كممثل السلطة القضائية في مجلس ادارة الاذاعة والتلفزيون وبقي عضوا فيه حتى عام 1973، كما عمل لفترة مديرا للقناة الاولى للتفزيون الايراني.

وباقي المسؤوليات التي تولاها هي: محافظ خوزستان، عضو لجنة مقر خاتم الانبياء، مدير مكتب نائب القائد العام للقوات المسلحة، محافظ خراسان، نائب وزير الثقافة والارشاد الاسلامي للشؤون الدولية، وكيل رابطة الثقافة والعلاقات الاسلامية، سفير ايران لدى الكويت، مستشار وزير الخارجية ورئيس اللجنة الثقافية – الاجتماعية للمجلس الاعلى للامن القومي، نائب وزير الداخلية للشؤون السياسية وباحث في السياسة الخارجية بمركز البحوث الاستراتيجية.

لجنتي كتب اما الفها هو او قام بترجمتها وهي "المسيحية والصهيونية والاصولية الامريكية"، "مذكرات علي جنتي"، "تركيا والقضية الفلسطينية"، "هيكلية الحكومة الصهيونية".

رؤية علي جنتي تجاه مقولة الثقافة
وقال علي جنتي في حديث مع صحيفة "قانون" حول الوضع الحالي لوزارة الثقافة والارشاد الاسلامي انه نظرا الى توجهات حكومة التدبر والأمل (حكومة الرئيس روحاني) فان ثمة تحديات في مجال السينما والكتاب والموسيقى والصحافة و... ويجب ادخال تغيرات اساسية على الوضع الحالي، سواء من ناحية السياسات او الكادر الانساني العامل في هذه المجموعة.

وقال ايضا "يجب فصل مقولة الثقافة عن القضايا السياسية والامنية. ان النظرة الى الثقافة لا يجب ان تكون سياسية وامنية. يجب فصل هذه المجالات عن احدها الاخر. لا يجب اضفاء الطابع السياسي والامني على المناخ الثقافي".

ووعد انه في حال اختير وزيرا للثقافة والارشاد الاسلامي فانه سيطبق الوعود التي اطلقها الرئيس روحاني ابان حملته الانتخابية، وان يتخذ خطوات على طريق تلطيف المناخ الثقافي والتقارب الاكثر مع الفنانين.
ک.ش/ط.ش

رقم : 176165
http://www.ibna.ir/vdcfvvdytw6deya.kiiw.html
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني