الاعلان في منتدی الصحفیین في معرض الکتاب

التطور النوعي للمطبوعات یستلزم وجود مطابع ضخمة

إنتقد المدیر العام للمطبوعات ووکالات الانباء المحلیة ضعف البنی التحتیة من أجل تطویر المطبوعات نوعیاً وقال أن التطویر النوعي للمطبوعات وزیادة النسخ المطبوعة یستلزم وجود مطابع ضخمة.
التطور النوعي للمطبوعات یستلزم وجود مطابع ضخمة
وذکرت وکالة أنباء الکتاب الایرانیة (ایبنا)، بأن جلسة دراسة قضایا ومشاکل الساعة للمطبوعات في البلاد عقدت في منتدی الصحفیین بمعرض طهران للکتاب وذلک بحضور المدیر العام للمطبوعات ووکالات الانباء المحلیة، بدرام باک آئین.   

وذکر باک آیین في بدایة الجلسة بأن من إحدی الطرق المؤدیة الی التطویر النوعي للمطبوعات، هي زیاده نسبة المطالعة والتآلف مع المطبوعات وسائر أجهزة الاعلام وقال: هذه المقولة لن تتحقق إلا عن طریق زیادة أعداد الصحف المطبوعة. 

وأضاف قائلاً: إن مسألة زیادة النسخ المطبوعة تعتبر من المؤشرات الثقافیة التي یؤکد علیها المسؤولین والتي ینظر إلیها ویصفونها بالکرامة الوطنیة.  

وأوضح هذا المسؤول: إتساع رقعة التکنولوجیا الحدیثة وظهور النسخ الرقمیة للاعلام المکتوب في الفضاء الالکتروني من شأنه زیادة أعداد الصحف في البلاد.  

وأشار باک آیین الی ضرورة أن یکون لبلد یسکنه 70 ملیون نسمة سبعة ملایین نسخة من الصحف وقال: من أجل التطویر النوعي للمطبوعات نحتاج الی زیادة الانتاج في المضمون ولکن من جانب آخر فإن الکثیر من المطبوعات تعمل علی تأمین ماتحتاجه من مواضیع اعلامیة عن طریق الفضاء المجازي الامر الذي یستلزم رفع هذه النقیصة.  

کما نوه الی ضرورة دعم وزارة الارشاد للمطبوعات وقال: هذا الدعم یمکن أن یکون عن طریق المساعدات المباشرة أو غیر المباشرة. ومن جانب أخر علی الصحف الاعتماد علی نفسها.  

وأضاف أیضاٌ: مراعاة ضوابط الکتابة ومعاییر اللغة الفارسیة، ونشر المجلات في المناطق المحرومة، دعم المنشورات المتخصصة والعلمیة کلها تعتبر من المؤشرات التي تستدعي دعم وزارة الارشاد للمطبوعات.   

وأکد باک آیین: إن ترشید الدعم المقدم للمطبوعات، یعني دعم الهدف المنشود ألا وهو زیادة المطالعة والمطالعین. ومن جانب آخر فإن التطویر النوعي لن یتأتی إلا عبر التطویر الکمي وهذا التطور لایجب أن یکون إعتباطیاً. 

وأنتقد باک آیین عدم القيام بإحداث بنی تحتیة من أجل التطویر النوعي للمطبوعات وقال: من البنی التحتیة اللازمة لهذا الغرض هو وجود مطابع ضخمة؛ لأن صدور ملیون نسخة من الصحف یومیاً یحتاج الی مطابع ضخمة. وإذا ما توفرت لدینا مطابع بهذا الحجم فإن سلسلة توزیع الصحف في البلاد هي الاخری تعاني من مشاکل.  

هذا وأکد المدیر العام للمطبوعات ووکالات الانباء المحلیة قائلاً: إن الاستثمار من أجل تأمین القوی العاملة بهذ الصدد ذو تأثیر عمیق علی التطور النوعي للمطبوعات لأن الاعلام ینشأ من الفکر والنقد وهذه الامور هي من صلب الفکر الانساني.  

هذا وأقیمت الجلسة الخاصة بدراسة قضایا ومشاکل الساعة لأجهزة الاعلام في البلاد یوم 11 أیار وذلک في منتدی الصحفیین بمعرض طهران للکتاب الذي انهي عمله مساء امس 12 ايار.
رقم : 137299
http://www.ibna.ir/vdcao0n6o49neu1.zkk4.html
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني