مؤلف مجموعة كتب "السجل المسرحي لداود رشيدي":

سؤال بسيط ساهم في اصدار اربعة مجلدات كتب

قال محمد علي منصوري مؤلف مجموعة كتب "السجل المسرحي لداود رشيدي" ان هذه المجموعة قادرة على المساهمة في تسجيل وضبط تاريخ المسرح المعاصر في ايران ورأى ان مجموعات من هذا القبيل لاشخاص مختلفين تمهد لصياغة التاريخ المعاصر للمسرح الايراني بشكل دقيق.
سؤال بسيط ساهم في اصدار اربعة مجلدات كتب

ايبنا – وابلغ منصوري وكالة انباء الكتاب الایرانیة (ايبنا) ان هذه المجموعة المؤلفة من اربعة مجلدات تقع في نحو 2000 صفحة. المجلدان الاول والثاني يشتملان على ترجمات المسرحيات التي ترجمها ومثل فيها رشيدي على مدى الاربعين عاما الماضية. وقد صدرالمجلد الاول منها حاليا. 

واضاف ان المجلد الثالث من هذه المجموعة يتعلق بالاعمال التنفيذية الخاصة به مثل مسرحية "بانتظار غودو" اذ يمكن القول بتجرؤ ان تمثيل رشيدي القوي في هذه المسرحية يشكل منعطفا في التاريخ المعاصر للمسرح الايراني. كما يشتمل المجلد الرابع على حوار مطول وصور من مشاهد تمثيله في المسرحيات. 

وتابع ان المجلد الرابع الذي يضم اكبر عدد من الصور يشرح النشاطات الفنية لداود رشيدي خلف كواليس المسرح. 

وقال ان زوجة رشيدي السيدة "احترام برومند" كان لها دور في جميع مراحل تأليف الكتاب.

وعن السبب الذي دفعه لتأليف هذا الكتاب قال منصوري ان سؤالا شخصيا طرح لي بداية وهو ما هي اهمية داود رشيدي في التاريخ المعاصر للمسرح وردا على هذا السؤال اخرجت هذه المجموعة المؤلفة من اربعة مجلدات.

وقال ان هذا الكتاب يكتسي اهمية من ناحيتين اولاهما تسليط الضوء على مكانة داود رشيدي في المسرح والثانية ان هذا الكتاب بوسعه الاسهام في تسجيل وضبط المسرح المعاصر بشكل دقيق.
ک.ش/ط.ش

رقم : 203573
http://www.ibna.ir/vdcjate8tuqeyiz.3ffu.html
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني