مدیر مؤسسة المعارض الثقافیة الایرانیة یعلن عن التخطیط لتنفیذ 100 لقاء بین الناشرین الایرانیین والاجانب خلال إقامة معرض الکتاب الدولي في فرانکفورت.
ایران خططت إجراء أکثر من 100 لقاء مع الناشرین في معرض فرانکفورت
ایبنا - واضاف محمد عظیمي في الملتقی الخاص للناشرین الذین سیشارکون في معرض فرانکفورت الدولي للکتاب بأن العدید من المسؤولین عن الأمور الثقافیة والنشر والکتاب سیشارکون في هذا المعرض.
 
ودعا المشارکون في هذا الملتقی المسؤولین الی بذل المزید من الدعم للناشرین من القطاع الخاص وکذلک في عملیة إنتخاب الکتب المناسبة بغرض عرضها في مختلف المعارض الدولیة.

وأشار محمد عظیمي الی مشارکة الناشرین الایرانیین في الدورات السابقة لمعرض فرانکفورت للکتاب وقال بأن نجاح  جناح الجمهوریة الاسلامیة بهذا المعرض مرهون بالتخطیط الکامل بین الناشرین والمسؤولین عن الجناح الایراني الذي یربو علی 200 متر مربع بالاضافة الی تخصیص 40 متر مربع للاطفال والاحداث.
 
وأکد عظیمي بأن من أهم أهداف مشارکة إیران بهذا المعرض هو تعریف معرض طهران الدولي للکتاب ودعوة الناشرین من مختلف دول العالم للمشارکة في هذا الحدث الثقافي وأضاف: لقد إتفقنا علی تنفیذ 100 لقاء مع الناشرین الدولیین خلال أیام معرض فرانکفورت حیث بإمکان سائر المعنیین عبر التنسیق مع المسؤولین المشارکة في هذه اللقاءات.  

کما أشار الی مشارکة عدد من المستشرقین والمختصین بشعر حافظ الشیرازي من المانیا في المراسم الخاصة التي ستعقد لتکریم الشاعرین حافظ وغوته. کما سیتم تعریف دور النشر الایرانیة للناشرین الدولیین بالاضافة الی جمع آراء ووجهات نظر المراسلین بشأن الجناح الایراني وکذلک تحلیل تقاریر المسؤولین عن السفارة الایرانیة في المانیا بهذا الشأن.

وأضاف: من سائر البرامج الاخری التي سیتم الاعلان عنها خلال معرض فرانکفورت هو تدشین بعض الکتب الایرانیة  بحضور مؤلفیها من أجل تعریفهم علی الاجواء الثقافیة في الخارج وکذلک الاطلاع علی سائر الکتٌاب في العالم وکسب المزید من التجارب بهذا المجال.   

وذکر مدیر مؤسسة المعارض الثقافیة الایرانیة بأنه تم إرسال أکثر من 1600 عنوان من الکتب الی الدورة الخامسة والستین لمعرض فرانکفورت. وقال بأن مضامین هذه الکتب تعمل علی تأکید أحقیة الجمهوریة الاسلامیة وسیاساتها. حیث دعت بهذا الصدد نقابة الناشرین بطهران کافة الناشرین ارسال خلاصة أعمالهم مع الترجمة الانجلیزیة لها لهذا الغرض.   

ودعا عظیمي الناشرین الی تعریف الثقافة والحضارة الایرانیة للعالم عبر هذه المشارکة وقال بأن مؤسسة المعارض الثقافیة الایرانیة ترجو من الناشرین المعاضدة الفکریة والمعنویة وتعریف جناح الجمهوریة الاسلامیة للزوار.

وأشار عظیمي الی إعداد نشرات وکتیبات خاصة بمعرض طهران الدولي للکتاب بغرض تعریف زوار معرض فرانکفورت علی معرض طهران للکتاب والمشارکة فیه.  

وتطرق أیضاً الی ضرورة قیام الناشرین الایرانیین وعبر هذه المشارکة بتبادل التجارب والاقتراحات والنقد مع بیان مقترحاتهم بهذا الشأن وقال بأن مشارکة إیران بهذا المعرض  هو إنجاز کبیر وفرصة جیدة لسائر الناشرین.   

وأعلن مستشار وزیر الثقافة والارشاد الاسلامي، همایون أمیر زاده في هذا الملتقی بأن الناشرین الایرانیین الذین سیشارکون بهذا المعرض هم في الحقیقة سفراء الثقافة والحضارة الایرانیة للعالم.      

هذا وسوف یعقد معرض فرانکفورت الدولي للکتاب بدورته الخامسة والستین من 9 أکتوبر وحتی الثالث عشر منه وذلک في ألمانیا.
ع.ج/ط.ش
رقم : 181661
http://www.ibna.ir/vdccesqss2bq4e8.caa2.html
شارک بتعلیقک
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني