للطباعة

إصدار وب

داخلي » خبر منتج » إدارة الکتاب

استاذ مصري متخصص بخط النسخ والثلث:

قزوین تعتبر عاصمة للخط الایراني ولکنها غیر معروفة للجميع

15 تشرين الأول 2018 ساعة 13:53

قال استاد مصري متخصص بخط النسخ والثلث بأن الخطاط الإيراني مجهول في العالم وأضاف: في كل مرة نقرأ عن الخط الإيراني نتعرف علی مزید من خبراء الخط الایراني الذین یعتبرون أسطورة في الخط ولکنهم غیر معروفین في العالم الاسلامي بخاصة الخطاط قزویني.

ایبنا – وذکر أحمد فارس الخطاط المصري في مقابلة مع ایبنا علی هامش المؤتمر الدولي للخط في مدينة قزوین (شمال ايران) والذي یقام کل سنتین مرة ذکر بأنه کان یعشق الخط منذ الطفولة وقد سعی خلال هذه المدة وعبر الترحال من بلد الی آخر لتعلم مدارس الخط العربي وکذلک أسالیب وانماط مختلفة من هذا الخط وقال: هنا أقدم نصیحة للشباب للتعرف علی مختلف اسالیب الخط في العالم.

وتابع فارس: اليوم يتم التعرف علی فن الخط في جميع أنحاء العالم من خلال الكتب في هذا المجال باستثناء عدد محدود من الكتب حول فن الخط الإيراني في العالم وهذا أدى بالتأكيد إلى بقاء الخطاطين البارزين الایرانیین غیر معروفین في العالم. يجب على الإيرانيين ان یسعوا الی جانب تطویر هذا الفن في بلادهم للتعریف بهذه القدرات وهذا التاريخ العريق من الخط إلى العالم بخاصة العالم الإسلامي.

وقال هذا الاستاذ البارز: عندما نسمع عن الخطاطين الإيرانيين في الاوساط الدولیة فإننا نتذكر فقط میرعماد وعدد محدود من الذین یعرفون عدداً من الخطاطين الإيرانيين.

ثم أكد فارس أن معظم البلدان النشطة في مجال فن الخط وهي دول عربیة تتنافس بقوة مع إيران في هذا المجال في حين أن کتب الخط الایراني لیست باللغة العربية بل باللغة الفارسية مع حاشیة باللغة الإنجليزية.

وأضاف بان روائع الخط من جميع أنحاء العالم موجودة حالياً في التطبيقات لكن الأعمال الإيرانية نادراً ما دخلت إلى هذا البرنامج وعلیه لايمكننا الوصول إلى هذه الأعمال وقال: من أجل التعرف على أعمال الخطاطين الإيرانيين يجب أن نسافر إلى إيران و نتناقش معهم في المهرجانات الدولية اذ لا توجد طريقة أخرى للتعاون والتعرف على هؤلاء الخطاطين. وختم قائلا: إن الخطاطين الإيرانيين هم أساتذة خط النستعلیق في العالم ولا يمكن إنكار هذه المسألة ولكن علی الشباب الإيراني ان لا يقتصر على نمط واحد بل التعرف على سائر خطوط   بلدان العالم.