بقلم هارون يشايائي؛

حياة اليهود في طهران كما يرويها الكاتب هارون يشايائي

 
تاريخ الإنتشار : الخميس 14 يونيو 2018 ساعة 19:20
 
 
إن الرواية الصادقة وبنثرها السلس والبسيط وموضوعها الجذاب الذي يدور حول حياة الاسر اليهودية في طهران ادى الى أن يتحول كتاب "اليوم الذي عرفت فيه اسمي" الى مجموعة قصصية مختلفة عن باقي المجموعات القصصية.
 
ايبنا – وقد صدرت المجموعة القصصية "اليوم الذي عرفت فيه اسمي" تاليف هارون يشايائي عن دار "الشهاب الثاقب" للنشر.
وهارون يشايائي هو معد ومنتج افلام سينمائية مشهورة بما فهيا "القبطان الشمس"، والمستاجرون، يا ايران و...، والوجه البارز لهذا الكاتب والسينمائي هو اعتنافه للديانة اليهودية.
وتضم مجموعة "اليوم الذي عرفت فيه اسمي" 20 قصة قصيرة تشرح احوال واوضاع وحياة اليهود في طهران وفي حي "عودلاجان".
ومن خصائص هذه المجموعة القصصية هو معرفة المؤلف بثقافة وطقوس اليهود في ايران. ويتطرق المؤلف في معظم القصص الى مراسم مثل بوريم، وسوكوت ويوم كيبور وكذلك الادعية والقديسين اليهود.
وقد صدرت مجموعة "اليوم الذي عرفت فيه اسمي" القصصية تاليف هارون يشايائي عن دار "الشهاب الثاقب" للنشر في 158 صفحة.
 
Share/Save/Bookmark
رقم: 262158