المجلد الثالت من مجموعة «دوغدو» قيد الطبع

 
تاريخ الإنتشار : الاثنين 19 يونيو 2017 ساعة 13:34
 
 
أعلنت مؤلفة کتب الاطفال والاحداث، فاطمة سرمشقي عن انتهائها من صياغة المجلد الثالث من مجموعة "دوغدو" وقالت بأن المجلد الاخیر من هذه المجموعة الثلاثیة تم تسليمها لدار هوبا للنشر للطبع.
 
ایبنا - وأعلنت فاطمة سرمشقي عن إعدادها للمجلد الثالث من مجموعة "دوغدو" وقالت بأن دار هوبا للنشر ستقوم بطبع هذه المجموعة. وأضافت بأنها أصدرت قبل ذلک مجلدین بعنوان "السیدة سیلا وعمالقة الجدة" و "الجد والعمالقة العشاق".
وأکد فاطمة سرمشقي بأن مجموعة "دوغدو" الخیالیة تدور حول فتاة صغیرة تعیش مع أمها وابیها في فرنسا وتأتي الی ایران لزیارة جدتها حیث تقابل هنا مخلوقات عجیبة وغریبة مثل کثیف الشعر والصغیر النحیف والسیدة سیلا الساحرة والتي سببت فزع وخوف هذه الفتاة الصغیرة ولکنها ومع مرور الوقت اقامت علاقة صداقة مع هذه المخلوقات.
وتضیف السیدة سرمشقي بأن أحداث المجلد الثالث من هذه المجموعة تقع في فرنسا حیث تسافر دوغدو الی هذا البلد لتلتقي فیه باساطیر فرنسیة تقودها الی مغامرات وأحداث معها.
هذا وتعیش حالیاً کاتبة قصص الاطفال والاحداث في فرنسا وتعمل علی ترجمة أدب الطفل الفرنسی الی الفارسیة وبالعکس وتقول بأنها تعمل حالیاً علی مطالعة أدب الاطفال في هذا البلد بقصد انتخاب بعضها وترجمتها لتعریفها في ایران بالاضافة الی العمل مع عدد من الزملاء لإعداد خطة لترجمة عدد من القصص الایرانیة الی الاطفال والاحداث في فرنسا تضم مزیجاً متنوعاً من التراث القصصي الایراني مثل القصص الاسطوریة والملحمیة والعرفانیة والادب الشعبي.
وأکدت فاطمة سرمشقي بأنها تعمل أیضاً علی جمع مجموعة من القصص الایرانیة تضم 33 قصة تعکس ثقافة وأدبیات ایران القدیمة تحمل نماذج من کافة أنواع الادب الاسطوري والملحمي والادب الشعبي والعمل علی ترجمتها الی الفرنسیة.
هذا وولدت فاطمة سرمشقي في عام 1979 وهي تحمل شهادة جامعیة في اللغة والادب الفارسي ومن أعمالها " الشاه النهم"، "سر رسوم نیما"، "الغصن الذي رأی کل شیئ"، "من الذي ازال الخطوط والوشوم" و"السیدة سیلا وعمالقة الجدة".  
Share/Save/Bookmark
رقم: 249284