حامد فولادوند یترجم کتاب «ایران من وجهه نظر المستشرقین التشاؤمیة"

 
تاريخ الإنتشار : السبت 9 يوليو 2016 ساعة 13:10
 
 
أعلن حامد فولادوند عن قیامه بترجمة کتاب "ایران من وجهه نظر المستشرقین التشاؤمیة" وقال بأن هذا الکتاب یدرس هذه النظرة المقلوبة للسیاح الغربیین لإیران من بعدها الثقافي.
 
ایبنا - وأشار حامد فولادوند الی قیامه بترجمة کتاب "ایران من وجهه نظر المستشرقین التشاؤمیة" والذي صدر قبل 40 عاماً في فرنسا وقال بأنه قام بتحلیل رحلات السیاح الغربیین لإیران والتي کانت تظهر الرؤیة المقلوبة لهؤلاء السیاح عن إیران وهي في نفس الوقت رسالة الدکتوراه التي یعکف حالیاً علي إصدارها.
وأضاف بأن الکتاب المذکور یحتوي علی أکثر من مائة رحلة قام بها مستشرقون من بریطانیا وفرنسا وهولندا والبرتغال واسبانیا وروسیا لإیران.
 
وأشار فولادوند الی أوجه الخلاف بین السیاح البریطانیین والفرنسیین في شرحهم لإیران حیث یعتقد السواح الفرنسیین وهم من البروتستانت بأن النظام السیاسي في ایران لایعتبر نظاماً استبدادياً لأنهم کانوا ینظرون الی ایران من زاویة معینة تعتمد علی مصالحهم الثقافیة والاقتصادیة والسیاسیة وهو ما یفسر النظرة المقلوبة للغرب لإیران في القرن السابع عشر وحتی التاسع عشر.
     
کما أشار فولادوند الی إن أول هذه الرحلات تعود الی العهد الصفوي عندما بدأ أوائل السواح بزیارة ایران بحیث إعتمدت کافة کتابات السواح لإیران في القرن التاسع عشر علی تلک الانطباعات التي عکسها نظرائهم عن إیران في العصر الصفوي.
وتطرق فولادوند الی نقد ادوارد سعید للاستشراق من الناحیة السیاسية وقال بأنه طالع هذه الرحلات من بعدها الثقافي وهو ما یفسر الترحيب الکبیر الذي لاقته ترجمته لکتاب ادوارد سعید بعد انتصار الثورة الاسلامیة بهذا الشأن.

 
Share/Save/Bookmark
رقم: 238182