بحث جدید یثبت

الاطفال لا یتعلمون رسائل اخلاقیة من قصص الحیوانات

 
تاريخ الإنتشار : الأربعاء 27 سبتمبر 2017 ساعة 14:12
 
 
بينت دراسة أجريت مؤخرا في كندا بأنه وعلى عكس ما هو شائع فإن الاطفال لا يتعلمون رسائل اخلاقية من الشخصيات الحيوانية لكتب الأطفال وإن كانت جذابة لهم.
 
ایبنا - ووفقاً ل "الجارديان" فإن بحث انجزه معهد كندي أثبت بأن الشخصيات الكرتونية الحيوانية، وبالمقارنة مع الشخصيات البشرية، لديها قدرة أقل على نقل النقاط الأخلاقية والتعليمية للاطفال لأنهم یتعلمون من الشخصيات البشرية أکثر من شیئ آخر وهذا يتعارض مع التصورات الشائعة بهذا الخصوص.
والجدیر بالذکر ان القسم الاکبر من الشخصیات التي رسمت في الادب العالمي من أجل نقل مفاهیم اخلاقیة کانت علی شکل شخوص حیوانیة.
هذه الدراسة تحمل قصة "الراكون الصغير يتعلم مشاركة أدواته مع الآخرين" بقلم ماري باكارد حیث تمت قرائتها ل 100 طفل. وقد روعي في هذه القصة تعليم الأطفال كيف ان مشاركة الآخرين أمر ممتع جدا.
وأظهرت النتیجة التي نشرت في مجلة العلم بأن الاطفال الذین طالعوا هذه القصة عبر شخوص انسانیة کانوا أکثر کرماً من الاطفال الذین طالعوا هذه القصة عبر شخصیات حیوانیة.
وذکرت باتريشيا غانيا مديرة المشروع والاستاذة في التنمية المعرفية في جامعة أونتاريو بأن هذه الدراسات أظهرت في الماضي بأن الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ست سنوات نادرا ما يتقاسمون حاجیاتهم مع الآخرين، أما الأطفال الذين تزید أعمارهم عن ست سنوات فأنهم لا يحبون مشاركة حاجیاتهم مع أي شخص.
Share/Save/Bookmark
رقم: 252339