في كتاب "ماذا حدث" والذي سیصدر قريبا

«هیلاری کلینتون» تکشف في کتابها الجدید اسرار الانتخابات الامریکیة

 
تاريخ الإنتشار : السبت 29 يوليو 2017 ساعة 15:01
 
 
هيلاري كلينتون" منافسة "دونالد ترامب" في الانتخابات الرئاسية لعام 2016 أصدرت كتاباً بعنوان "ماذا حدث" تفسر فیه أسباب فشلها.
 
ایبنا - وعددت هیلاري کلینتون مرشحة الحزب الدیمقراطي الخاسرة في الانتخابات الرئاسیة لعام 2016 عبر کتابها الجدید الذي سیصدر في غضون الشهرین المقبلین أسباب فشلها واخطائها بهذا الشأن وکذلک انتخابات الرئاسة الامریکیة التي أدت الی دخول دونالد ترامب الی البیت الابیض حیث قالت بهذا الصدد: في الماضي کنت أعتقد ولسبب بأن أکون أكثر حذراً ولكن الآن نظرتي تغيرت وأود أن أقول للناس كل شيء."
وقال ناشر كتاب " ماذا حدث" بأن هذا الکتاب یشرح أفکار کلینتون للقارئ وکذلک إحساسها أن تصبح أول امرأة تترشح لتمثیل أحد الحزبین الشهيرین في أميركا. کما یضم الکتاب کل شيء عن الأخطاء التي ارتكبتها خلال الحملة الانتخابیة وفشلها الغريب أمام " ترامب " وکذلک أملها بمستقبلها السياسي.
کما تقصد کلینتون الحدیث بشکل مفصل عن نظریة تدخل الروس في هذه الانتخابات لإعتقادها بأن  التدخل الروسي کان السبب في خسارتها في هذه الانتخابات. وتعتقد "كلينتون" بالإضافة إلى المشاركة الروسية في الانتخابات وتشاور ممثلي "ترامب" مع هذا البلد وکذلک قیام "جيمس كومي" مدير FBI بتسریب البريد الإلكتروني الخاص بها اثناء وجودها في الخارجیة الامریکة کل ذلک کان السبب في هذا الفشل.
وأضاف سیمون وشوستر بأن کلینتون أظهرت في کتابها هذا بأن کافة القوی التي أسهمت في إعداد هذه الانتخابات خطرة جداً وعلی الامریکیین ان یتعرفوا علیها حتی یتمکن من دعم القیم والعملیة الدیمقراطیة في البلاد.
وکانت هیلاري کلینتون قد أصدرت قبل ذلک کتابِ " خيارات صعبة" و کتاب "دعوة إلى البيت الأبيض".
Share/Save/Bookmark
رقم: 250510