تجدید طباعة مسرحیة «امرأة بوجهین» بعد 40 عاماً من صدورها

 
تاريخ الإنتشار : الثلاثاء 22 ديسمبر 2015 ساعة 11:55
 
 
مسرحیة "امرأة بوجهین" للکاتب الاسباني الساخر مایکل مورا وترجمة باهرة راسخ ىتطبع مجدداً بعد 40 عاماً من صدورها.
 
ایبنا - ذکرت العلاقات العامة للدار العلمیة والثقافیة بأن هذه المسرحیة تتناول الحوار المتداول بین أعضاء الاسرة الواحدة في اطار من الهزل والبساطة لعرض بعض القضایا الاخلاقیة والمفاسد الاجتماعیة حیث تشرح للقارئ وبکل مهارة موضوع اصلاح الاخلاق وتغییر نمط بطلة القصة وهي أمرأة دخلت عالم الفساد بغیر ارادتها الامر الذي جعل الکثیر من الکلام المتبادل بین أعضاء هذه الاسرة کلاماً مضحکاً وغریباً وباعثاً علی الأسی في نفس الوقت.
  
ویسعی أبطال هذه المسرحیة الی الخروج من القیود التي فرضها المجتمع علیهم. ومن جانب آخر أکد النقاد بأن أعمال میورا تدور حول محور احترام البعد الانساني لشخوص قصصه خاصة لإعتباره من ابرز کتاب المسرحیات الاسبان والذي حاز علی الجائزة الوطنیة للمسرح الاسباني علی مسرحیته هذه. 
  
من جهه أخری یشبه النقاد شهرة مورا في الادب الاستعراضي الاسباني بشهرة رینیة کلیر في السینما الفرنسیة لتأکیدهما في مسرحیاتهما علی فک قیود المجتمع عن الانسان.
وکان مایکل مورا قد خط نمطاً جدیداً في الکتابة الساخرة في الادب الاسباني لم یسبقه أحد من قبل الامر الذي جعله یدخل  الآکادیمیة الملکیة للغة في اسبانیا.
    
هذا وصدرت الترجمة الاولی لهذه المسرحیة عام 1977 من قبل مرکز ترجمة ونشر الکتب فیما قامت الدار العلمیة والثقافیة بتجدید طباعته وعرضه بسعر 6 آلاف تومان.
ع.ج/ط.ش

 
Share/Save/Bookmark
رقم: 231284