صدور کتاب «مساحة الاحساس» والذي یتناول رؤیة الشاعر سهراب سبهري للتاریخ السیاسي لفن الرسم

 
تاريخ الإنتشار : الأحد 24 مايو 2015 ساعة 15:11
 
 
صدور کتاب "مساحة الاحساس" والذي یضم أیضاً هذا العنوان "سهراب سبهري والفن العرفاني في هذا العالم" وذلک بقلم مهدي رفیع الذي سعی عبر کتابه هذا من تحلیل کتاب "الغرفة الزرقاء" لسهراب سبهري مع بیان نظریة هذا الشاعر حول تاریخ فن الرسم والذي یعتبر في الحقیقة من أنواع التاریخ السیاسي للرسم.
 
ایبنا - وأعتبر مهدي رفیع کتاب "الغرفة الزرقاء" للشاعر سبهري بأنه یشکل أهم أعمال هذا الفنان الذي یشتمل علی ذکریاته في ایام الطفولة وکذلک نظرته للفن والرسم.

أما کتاب " مساحة الاحساس" فهو یضم خمسة فصول یتناول الفصل الاول منه 30 عاماً من العمل التخصصي لسهراب سبهري في فن الرسم وأعماله في هذا المجال فیما یقوم الفصل الثاني منه بتحلیل کتاب "الغرفة الزرقاء" التي کان یعشقها سبهري في أیام طفولته.
 
وأضاف هذا المحقق بأن سهراب سبهري ادی في کتابه هذا مقارنة بین مختلف أنواع الرسم في الشرق والغرب وعبر بوابة معرفة العالم قدم نظریاته حول الفن لیخرج منها نظریة جدیدة في مجال تاریخ فن الرسم والذي یعتبر نوعاً ما التاریخ السیاسي لفن الرسم.
 
أما الفصل الرابع من هذا الکتاب فقد تناول العلاقة بین الموسیقی والرسم وذلک بسبب قیام سبهري برسم عدد من الاعمال التجریدیة والتي بین فیها العلاقة بین الموسیقی والفنون التشکیلیة. الفصل الخامس من الکتاب تناول بدوره العلاقة بین الرسم والشعر.

کما أشار مهدي رفیع الی تألیفه لعدد من الکتب منها "موقع الجسم من دون أعضاء" ومجموعة من المقالات حول العلاقة بین الفن والفلسفة. 
   
هذا وأصدرت دار ني للنشر کتاب "مساحة الاحساس" للمحقق مهدي رفیع وذلک في 1000 نسخة وفي 216 صفحة ویباع بسعر 18 ألف تومان.
ع.ج/ط.ش
Share/Save/Bookmark
رقم: 223104