موقف باولو كويلو من استنساخ كتبه بصورة غير شرعية في الهند

 
تاريخ الإنتشار : الاثنين 16 مارس 2015 ساعة 16:19
 
 
ابدى الروائي البرازيلي الشهير باولو كويلو ردة فعل غريبة بعد مشاهدته لكتبه المستنسخة بصورة غير قانونية لدى اطفال هنود.
 
 ايبنا – ويبدو ان هذا الروائي الشهير غير مستاء من استنساخ اعماله على يد منتهكي الملكية الفكرية لانه ومع مشاهدة صبي هندي وهو يبيع اعماله بصورة غير شرعية كتب يقول: ان الجماهير تعتبر عمل هذا الصبي سرقة ادبية لكن هذا يعد بالنسبة لي فخرا وهذه اصدق طريقة لكسب الرزق من قبل هذا الفتى الشاب".
 
والكاتب البرازيلي الشهير الذي ترونه في الصورة ابدى ردة فعل مختلفة لدى مشاهدته بيع اعماله بصورة غير قانونية 
 
يذكر ان هذا الفتى الهندي وامثاله يلجأون الى تنزيل الروايات بطريقة "بي دي اف" على الانترنت ومن ثم يستنسخونها في محلات الاستنساخ ويجلدونها ويبيعونها للسياح في الهند ما بين 5 الى 10 دولارات ليكسبوا عائدا من ورائها. وبذلك يشتري السياح مثل هذه الكتب بسعر منخفض وكذلك البائعون الذي يجنون ارباحا باهضة من ورائها.

وعندما اصدر باولو كويلو كتاب "الكيميائي" عام 1999 لقي هزيمة ذريعة في روسيا لبيع الكتاب. وقد استطاع في تلك السنة بيع 1000 نسخة في روسيا فقط وذلك بسبب استنساخ كتبه بصورة غير قانونية.
 
وقد استبدل ناشره ووضع نسخة رقمية من كتابه على موقعه الالكتروني الذي اسسه عام 1996 ما اسهم في زيادة مبيعاته. واستطاع خلال عام بيع 10 الاف نسخة.
 
ويرى باولو كويلو ان الاستراتيجية التي اتبعها ووضع نسخة رقمية مجانية من اعماله على الانترنت لا يخفض مبيعاته فحسب بل يزيدها. 
 
ولهذا السبب فقد وضع كويلو معظم رواياته على شبكة بيت تورنت Bittorrent منذ عام 2006 وسمح بتنزيلها بالمجان. ووضع روابط التنزيل على موقعه الالكتروني ليكون من السهل الوصول اليها.
ک.ش/ط.ش
 
 
Share/Save/Bookmark
رقم: 220247