حق‌بین: لیکون شغلنا الشاغل تأسیس مکتبات دائمة للاطفال في المناطق المحرومة

 
تاريخ الإنتشار : الثلاثاء 26 يناير 2016 ساعة 11:14
 
 
أشدد عضو اللجنة الثقافیة لدور نشر کتب الاطفال، محمد تقي حق بین علی ضرورة إحداث مکتبات دائمة في القری المحرومة کي یتمکن الناشرون من مراجعة هذه المکتبات وتأمین مایلزمها من کتب.
 
ایبنا - وأشار محمد تقي حق بین الی تخصیص 200 ألف کتاب من قبل دور نشر کتب الاطفال لإهدائها لمکتبات القری والمناطق المحرومة وقال بأن 150 ألف کتاب من هذا العدد تم إهدائها الی المکتبات القرویة و20 ألف کتاب الی مؤسسة خانه کتاب (بیت الکتاب) و30 ألف کتاب الی مهرجان القری والعشائر المحبة للکتاب و7200 کتاب الی جزیرة قشم لتوزیعها علی مکتبات المناطق المحرومه هناک أما بقیة هذه الکتب فقد جری توزیعها علی بعض المکتبات والمساجد.
 
وتطرق مدیر دار کتاب للنشر الی موضوع إهداء الکتاب من قبل دور النشر وقال بأن مراجعة أصحاب هذه المکتبات للقری المحرومة للتعرف عن کثب علی إحتیاجات هذه المکتبات من کتب وتأمین ذلک تعتبر أفضل وسیلة لإستمراریة هذه العملیة الثقافیة الامر الذي یستدعي اقامة مکتبات دائمة في هذه المناطق بخاصة للاطفال والاحداث.
 
وأکد محمد تقي حق بین بأن إحداث مکتبات دائمة في المناطق والقری المحرومة بالتعاون مع المجالس البلدیة والمؤسسات ذات العلاقة مع وزارة الثقافة والارشاد الاسلامي هي أفضل طریقة لتخصیص جانب من إصدارات دور النشر لهذه المکتبات وکذلک مساهمة الخیرین في هذا المهم.
ع.ج/ط.ش

 
Share/Save/Bookmark
رقم: 232519