مشهدی رستم: علی العوائل تعریف أبنائها علی المواقع الالکترونیة الخاصة بالکتب

 
تاريخ الإنتشار : السبت 27 يونيو 2015 ساعة 12:45
 
 
الکاتبة في مجال الاطفال، فاطمة مشهدي رستم تؤکد علی ضرورة قیام الوالدین بترغیب ابنائها علی المطالعة ومرافقتهم للمکتبات والمعارض الثقافیة
 
 ایبنا - وأکدت فاطمة مشهدي رستم علی ضرورة اجتناب العوائل إسکات اطفالها واحداثها بواسطة الاجهزة الالکترونیة من أجل املاء أوقات فراغهم بل یجب علیهم الجلوس الی جانبهم وتعریفهم علی مختلف المواقع الالکترونیة الخاصة بالکتب حتی یتعلموا بأن هذه الاجهزة لاتختص فقط بالالعاب والتسلیة. 

کما رکزت علی ضرورة ترغیب العوائل لأبنائها علی المطالعة خاصة قبل دخولهم المرحلة الابتدائیة لأن موضوع المطالعة لایختص فقط بالعطل الصیفیة کما إن ترغیب الاطفال والاحداث علی المطالعة فيُ فصل الصیف لایمکن له أن یؤثر في ترغیبهم علی المطالعة.
وبینت هذه  الکاتبة أهمیة تخصیص یوم واحد في الاسبوع من قبل الوالدین من أجل تعریف وترغیب أبنائها للذهاب الی المکتبات والمعارض الخاصة بالکتب.
 
و نوهت مشهدي رستم الی إن الآباء والامهات ممن یملکون إلماماً بالمطالعة بإمکانهم ترغیب أبنائهم علی مطالعة الکتب الجیدة وعلی أحسن وجه. وأکدت أیضاً بأن مرافقة الوالدین لأبنائها في الذهاب الی المکتبات یقوي من رغبة الابناء في المطالعة وإنتخاب الکتاب المناسب وکذلک إیجاد حالة من العلاقة العاطفیة والنفسیة بین الطفل والکتاب.  

وتطرقت مشهدي رستم الی تأثیر مطالعة مجموعات الکتب الخاصة بالاطفال علی هذه الفئة العمریة وقالت بأن هذه العملیة والتي  تهدف الی الوصول الی نتیجه معینه تلعب دوراً مهماً في عملیة النمو الفکري والاجتماعي عند الطفل لما تضمه من عوامل اجتماعیة ومهارات حیاتیة تتطابق مع ذهنیة ونفسیة وحاجة الطفل.   
 
هذا وولدت الکاتبة في مجال الاطفال والاحداث، فاطمة مشهدي رستم عام 1967 بطهران حیث بدأت الکتابة منذ عام 1985. ومن أعمالها نشاهد: "أغاني مسلیة للاطفال"، "أختي الصغیرة"، "قوس قزح من الاحذیة"، "صوم الاطفال"، "لیلة مثل الجنة"، "البستاني والملاک أه"، "أنا وجدتي والانترنت"، "یوم مثل سائر الایام"، "یجب أن أکتب رسالة الی البحر".  
ع.ج/ط.ش 
Share/Save/Bookmark
رقم: 224255