مجتبی رحماندوست: بإمکان الاقلام مجتمعة أن تخلق أعمالاً بدیعة

 
تاريخ الإنتشار : الاثنين 8 يونيو 2015 ساعة 12:47
 
 
الادیب مجتبی رحماندوست یؤکد علی ضرورة التعاون في کتابة الادب لما لتأثیر الاقلام والافکار المجتمعة في خلق أعمال بدیعة.
 
ایبنا - وذکر رحماندوست في هذه الندوة التي عقدت یوم أمس الاحد وشارک فیها عدد من الادباء والمسؤولین عن الامور الثقافیة في البلاد الی إن أول کتاب حول الایثار کتب قبل 22 عاماً وبید أحد المقاتلین الذي استشهد بدوره في الدفاع المقدس.

کما تطرق رحماندوست الی اقامة المسابقات حول مفهوم الایثار والشعب قبل حوالي عقدین من الزمن وقال بأن التعاون في خلق الاعمال الادبیة بإمکانه أن یؤدی الی بروز روائع لما له من تأثیر واحساس عمیقین.

وفی السیاق ذاته قال ایرج کلشني بهذه المناسبة بأن الایثار یمثل جانباً من هذه الثقافة العظیمة التي لایحدها زمن خاص فقد انتقلت هذه الثقافة من عصر الدفاع المقدس الی یومنا هذا وبکل فخر واعتزاز لأنها کتبت بأیدي المحاربین الذین کانوا یمثلون مفهوم الایثار بکل معانیه وأبعاده.

وقالت الادیبة راضیه تجار بهذا الصدد بأنه عندما یقوم أبناء الشعب بکتابه فکرة أو قطعة من الشعر أو رسم لوحه حول مفهوم الایثار فإن هذه الحالة تصب في بودقة من العمل المشترک لتبین لنا مفهوم الایثار علی مختلف الاصعدة والاطر. 
 
وأکد مساعد وزیر الارشاد، سعید الفتي بدوره علی ضرورة نشر  ثقافة الایثار والمقاومة في المجتمع لأن الحیاة الاجتماعیة لایمکن لها الاستمرار من دون التضحیة والایثار وقال بأن الهدف من وراء عقد هذه الندوة هو مراجعة المصادیق الدینیة والوطنیة لمفهوم الایثار في مدونات أبناء الشعب. 

وذکر الادیب غلام رضا راهبیما بأن ما یجمع بین المذکرات التي کان یکتبها المحاربون في جبهات القتال وما یکتبه الناس هو العشق والمحبة لأن الایثار هو عین المحبة.
ع.ج/ط.ش
Share/Save/Bookmark
رقم: 223622