تقرير عن الحفل الختامي للدورة السابعة والعشرين لجائزة كتاب الفصل

صالحي: يجب دراسة الجوائز الادبية في اطار هندسة الكتاب

 
تاريخ الإنتشار : الثلاثاء 17 يونيو 2014 ساعة 11:01
 
 
قال نائب وزير الثقافة والارشاد الاسلامي للشؤون الثقافية عباس صالحي في الحفل الختامي للدورة السابعة والعشرين لجائزة كتاب الفصل ان مهرجانات مثل مهرجان كتاب الفصل يجب ان تشكل فرصة لاعادة دراسة الكتاب ومقدمة لاعادة هندسة قطاع الكتاب.
صالحي: يجب دراسة الجوائز الادبية في اطار هندسة الكتاب
 

 ايبنا – وقال صالحي انه يمكن اقامه كتاب الفصل واي مهرجان اخر في ظل الحد الادنى من التوقعات مثل تكريم المؤلفين والمبدعين لكن يمكن رفع سقف هذه التوقعات والنظر الى جوائز مثل جائزة الكتاب في اطار هندسة الكتاب.

واضاف ان الكتاب يسهم في بناء الحضارة ومؤشر على ازدهار او تقهقر الحضارات، ان الافكار الاساسية للحضارات تتشكل مع الكتاب ويتم معالجة مسار الكتاب الى ان يثمر، فان نظرنا بهذه الرؤية الى الكتاب فان الكتاب سيكتسي اهمية بالغة في بناء واعادة بناء الحضارات.

وقال ان المهرجانات يجب ان توفر ظروفا يتم بموجبها التعرف على الكتب الجيدة.

واضاف نائب وزير الثقافة والارشاد الاسلامي ان المهرجانات يجب ان توفر فرصة لهندسة الكتاب موضحا ان هذه المهرجانات يجب ان تقام في ظل اقتصاد الثقافة ودبلوماسية الثقافة وعلم مستقبل الثقافة والكتاب.

واكد ان المهرجانات لا يجب ان تقام على صعيد الحد الادنى اي الا تكتفي بتكريم المؤلفين والمبدعين بل ان مهرجانات مثل مهرجان كتاب الفصل يجب ان توفر فرصة لاعادة قراءة الكتاب ومقدمة لاعادة هندسة قطاع الكتاب.

وشدد على ان مناسبات ومراسم كهذه لا يجب ان تكون بروتوكولية وشكلية بل ان تضفي تغيرا على هوية الثقافة وروحها.
ک.ش/ط.ش

Share/Save/Bookmark
رقم: 201443