مؤسسة الفردوسي تعلن عن:

اهداء ثلاثة كتب في مجال الشاهنامة الى مكتبات اوروبية

 
تاريخ الإنتشار : الثلاثاء 17 أبريل 2012 ساعة 10:02
 
 
قال ياسر موحد فرد الامين العام لمؤسسة الفردوسي انه تم اهداء ثلاثة كتب في مجال الشاهنامة الى مكتبات في النمسا وفرنسا وباحثين واساتذة اللغة والادب الفارسي في هذين البلدين.
اهداء ثلاثة كتب في مجال الشاهنامة الى مكتبات اوروبية
 

وقال موحد فرد في حديث مع وكالة انباء الكتاب (ايبنا) انه في اطار البرامج المتعلقة بالنوروز لمؤسسة الفردوسي في فرنسا والنمسا تم عرض الكتب التي صدرت العام الماضي بالتعاون مع هذه المؤسسة، او انها اهديت الى بعض المكتبات في هذين البلدين. 

واوضح ان هذه البرامج نفذت في اطار توسيع التعاون الثقافي مع الخارج وقال انه بالتزامن اقيم معرض "صورة الزورخانة، نادي الرياضات الايرانية القديمة" في بيت الثقافة الايراني في باريس في الفترة من 26 مارس الى 2 ابريل وكذلك معرض "خط الشاهنامة" في جامعة استراسبورغ الفرنسية في الفترة من 3 الى 5 ابريل وكذلك معرض كتاب يضم احدث الاصدارات المتعلقة بالشاهنامة.

واضاف ان الكتب الثلاثة المعروضة هي "النصوص الشرقية، الاساليب الغربية" باهتمام محمود اميد سالار، "اسرار الشاهنامة: بحث في الالفية العالمية للشاهنامة" باهتمامه و"بحث بشأن الفردوسي". كما تم عرض ديوان فاخر لحافظ بخط شمس الدين مرادي.

واشار الى برمجية "الشاهنامة" وقال: اضافة الى هذه الكتب، فانه تم عرض برمجية "الشاهنامة" باربع لغات والتي اعدت من قبل مؤسسة "نور" للابحاث ومجموعة من رسوم شاهنامة بايسنقري على شكل بطاقات معايدة.

وقال امين عام مؤسسة الفردوسي انه تم خلال هذه الجولة الثقافية اهداء 30 دورة من هذه الكتب مرفقة بالبرمجية وبطاقات المعايدة الى مكتبات المراكز العلمية والبحثية في فرنسا والنمسا بما فيها المكتبة التخصصية للغة والادب الفارسي بجامعة استراسبورغ الفرنسية ومكتبة معهد الدراسات الايرانية بالنمسا ومكتبة جمعية "همر بورغستال" للاستشراق بمدينة فيينا وكذلك بعض الاساتذة والباحثين. 

واوضح بأن مؤسسة الفردوسي اجرت خلال الجولة مشاورات مع مدراء ومسؤولي المؤسسات الثقافية والجامعية والاساتذة والمستشرقين في فرنسا والنمسا.

وكان مسؤولو مؤسسة الفردوسي قد عقدوا لقاءات مع شخصيات بمن فيهم فلورين شوارتس رئيس معهد الدراسات الايرانية التابع لاكاديمية العلوم بالنمسا وزيغفيريد هاس الامين العام لجميعة همربورغشتال للاستشراق في فيينا.

وتابع موحد فرد انه تم خلال هذه اللقاءات اجراء مشاورات بشأن بدء النشاطات البحثية المشتركة حول الشاهنامة وكذلك تطوير اللغة والادب الفارسي وتم الاطلاع على احدث البحوث المنجزة في هذا المجال واصدار نسخ مستنسخة عن الاعمال القديمة التي لا توجد نسخ منها في المكتبات الايرانية.

وزار موحد فرد يرافقه بهنام بلوريان مساعد ممثلية ايران الدائمة لدى مقر الامم المتحدة في فيينا، هذا المقر بمدينة فيينا لمشاهدة الرموز الايرانية والاسلامية التي تم نصبها هناك. 

ومن ابرز هذه الرموز التي تم نصبها في مقر الامم المتحدة في فيينا هو "صرح النخبة" الذي نصب في ظل جهود الممثلية الايرانية في هذه المنظمة الدولية. ويبلغ ارتفاع هذا الصرح الحجري ذو الاربع سقوف  ثلاثة امتيار وتوجد في كل جهة منه 14 مسننا ويرمز الى ثقافة الايرانيين التي تمتد لالاف السنين. وفي الجهات الاربع من الصرح هناك اعمدة لـ "تخت جمشيد" ورسمت عليه رمز "لوتوس" ليرمز الى رسالة السلام والصلح لدى الايرانيين.

ووضعت على "صرح النخبة" تماثيل كل من خيام نيشابوري وابوريحان بيروني وزكريا رازي وابوعلي سينا ممن كان لهم دور واثر في انتاج العلم على الصعيد العالمي.

Share/Save/Bookmark
رقم: 134423