مساعدالشؤون الثقافية لوزير الارشاد يصرح:

الهدف من الجائزة العالمية لكتاب العام تعزيز الدراسات الايرانية و الاسلامية

 
تاريخ الإنتشار : الأحد 7 فبراير 2010 ساعة 12:56
مراسل : Mehdi Mohebali
 
 
قال مساعد الشؤون الثقافية لوزير الثقافة ‌والارشاد الاسلامي محسن برويز ان الهدف من اقامة الجائزة العالمية‌ لكتاب العام هو تعزيز الدراسات الايرانية والاسلامية في انحاء‌ العالم. وستنتهي اعمال الدوره السابعة والعشرين لجائزة كتاب العام والدورة السابعة عشر للجائزة‌ العالمية لكتاب العام في الجمهورية الاسلامية الايرانيه الاثنين القادم بتعريف الفائزين في صالة «الوحدة» في طهران.
دكتر محسن پرويز / الدكتور محسن برويز
 
دكتر محسن پرويز / الدكتور محسن برويز

ايبنا: واضاف برويز ان تحكيم كافة الكتب المنتشرة في العالم وفي كافة الفئات امر عسير ولا يمكن تنفيذه ونظراً الي حجم الكتب في انحاء‌ العالم فليس بمقدورنا ان نعرّف اثراً منتخباً‌ ونقدم له جائزة.
....................
وي ادامه داد: از سوي ديگر، اين اقدام با اهداف ما براي برگزاري جايزه جهاني كتاب سال مطابقت ندارد، زيرا هدف ما از برگزاري چنين جايزه‌اي تقويت حوزه‌هاي علمي در حوزه مطالعات ايراني و اسلامي است. 

ومن جهة اخري فان هذه الخطوة لاتتطابق مع اهدافنا في اقامة الجائزة العالميه لكتاب العام لاننا نستهدف منها تعزيز الفئات العلمية في مجال القراءة الايرانية والاسلامية. 

واضاف برويز اننا نرغب بكثير بتعزيز النظرة العالمية‌ تجاه ايران والاسلام ولهذا تم الاهتمام بهذين المجاليين في الجائزة‌ العالمية لكتاب العام. 

وقال: اضافة الي هذا قد اعدت برامج لتوسيع نطاق هذه الجائزة‌ وسيتم في معرض كتاب طهران الدولي متابعة الاجراءات التكميلية لهذه الجائزة‌ في هذه الدورة.

وصرح برويز ان احدي هذه البرامج هي الاهتمام بآثار الايرانيين المقيمين في خارج البلاد وبشكل جاد ونأمل ان تصبح عملية في الدورات القادمة‌.

Share/Save/Bookmark
رقم: 61890