مشارکة إیرانیة نشطة في معرض الکتاب في بلغراد

 
تاريخ الإنتشار : الأحد 2 نوفمبر 2014 ساعة 12:31
 
 
ایران وصربیا تعملان بنشاط من أجل تطویر العلاقات الثقافیة بین البلدین والمشارکة في المعارض الثقافیة التي تقام علی أرض کلیهما
مشارکة إیرانیة نشطة في معرض الکتاب في بلغراد
 
ایبنا - أکد سفیر الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة في صربیا، مجید فهیم بور لدی لقائه بمشاور مساعدالامور الثقافیة، همایون أمیر زاده بأن طهران عاقدة العزم علی متابعة الانشطة الفنیة والمؤثرة في المجال الثقافي بخاصة نشاطات وزارة الثقافة والارشاد الاسلامي.
  
کما أشار الی ماتملکه صربیا من طاقات في المجال الثقافي وقال بأن وجود قواسم مشترکة کثیرة في المجال التاریخي بین البلدین یساعد علی قیام نشاطات ثقافیة بینهما. 

وأکد فهیم بور علی توسعة العلاقات الثقافیة بین البلدین وعزم المؤسسات الثقافیة فيهما علی تطویر هذه العلاقات وقال بأن وزارة الارشاد بوسعها القیام بدور کبیر في معرض الکتاب الدولي ببلغراد. 

وتطرق أمیر زاده الی السیاسة الجدیدة لوزارة الارشاد وقال بأن هذه السیاسة تعول کثیراً علی موضوع الدبلوماسیة الثقافیة. وأکد علی ضرورة الاستفادة من کافة الطاقات المتوفرة في هذین البلدین لتقویة الاواصر الثقافیة بینهما.   

من جانبها ثمنت ماریا لابوویج في لقاء مع الملحق الثقافي الایراني في صربیا وممثل وزارة الثقافة والارشاد الاسلامي، حضور أمیر زاده في معرض بلغراد للکتاب وقالت بأن بلادها سوف تعمل علی دراسة الاقتراح الثقافي الایراني القدیر بشأن عقد مذکرات تفاهم ثقافیة بینهما معتبرة مشارکة بلادها في معرض طهران للکتاب بأنها فرصة جیدة لتقویة هذه الاواصر.   

ونوهت قائلة بأن معرض بلغراد للکتاب لایضاهي معرض طهران للکتاب ولکنه یعتبر حدثاَ ثقافیاً کبیراً في شرق أوروبا وأکدت في نفس الوقت بأن مشارکة إیران بمعرض بلغراد یزید من إثرائه.   

ومن جانبه أکد الملحق الثقافي الایراني في صربیا علی ضرورة المشارکة في المعارض التي تقام في کلا البلدین وقال بأن العام الجدید سیشهد حضوراً قویاً لإیران في معرض بلغراد للکتاب.

کما أشار أمیر زاده الی خصائص معرض طهران الدولي للکتاب وأبعاده المحلیة والدولیة معرباً عن إستعداده لعقد مذکرات تفاهم ثقافیة مشترکة بین البلدین وقدم دعوة لمدیر معرض بلغراد للکتاب  لحضور معرض طهران الدولی للکتاب.     

وقدمت مدیرة معرض بلغراد للکتاب، السیدة میریانا لوکیج في هذه الجلسة شرحاً حول شروط مشارکة الدول بهذا المعرض بصفة ضیف شرف.

وعرضت دار الهدی للنشر إصداراتها في معرض بلغراد للکتاب الذي یعتبر من أقدم وأکبر الاحداث الثقافیة في جنوب شرق اوروبا.
وقال داوود محمدي مساعد الامور التجاریة بهذه المؤسسة بأنه ووفق الاتفاق الذي جری بین هذه المؤسسة ومؤسسة المعارض الثقافیة الایرانیة سیتم طرح حقوق النشر لحوالي مائه عمل من إصدارات هذه المؤسسة وکذلک من إصدارات سائر الناشرین الایرانیین في هذا المعرض.
 
هذا ویشارک في معرض بلغراد للکتاب حوالي 897 ناشراً محلیاً وأجنبیاً علی مساحة تبلغ 30 ألف متر مربع وبمشارکة العدید من دول العالم منها استرالیا وروسیا والبرازیل وألمانیا واسبانیا والیابان والبوسنه والهند والنمسا.

وتشارک دار الهدی للنشر بهذا المعرض بکتب مثل "تاریخ الادب الفارسي" بقلم عبدالحسین زرین کوب و"منتخبات من تاریخ ایران" للدکتور رضا شعباني و"کتابات في التاریخ واللغة والثقافة الفارسیة" بقلم سیروس ایزدي و"من سعدی الی ارغون" بقلم جواد حدیدي و"القلاع والحصون الایرانیة" بقلم جون کلود وزان و"خسرو وشیرین" لعالم جون یوریف و"عظام الخنزیر والایدي المصابة بالجذام" و"قبل وجه الله المنیر" بقلم مصطفی مستور. 

ومن بین سائر إصدارات الناشرین الایرانین بهذا المعرض نشاهد
"من تهران الی طهران" و"قاموس الصور الایرانیة" لدار نوید شیراز و"قصص الابطال في الادب الفارسي" لدار هیرمند للنشر و"صخرة الاسلام" لدار (عصر داستان) للنشر و"أشجار السرو والحدیقة المتشابکة" لدار ذکر للنشر.

بالاضافة الی ما ذکر فإن حقوق النشر لدور مثل سوره مهر وأمیر کبیر ونیستان وسروش ونکاه وبه نشر وجرخ فلک وبیدایش وکل آذین ومحراب قلم وافراز وکذلک معهد الفنون ومؤسسة أبحاث تاریخ ادب الاطفال معروضة في جناح مؤسسة المعارض الثقافیة الایرانیة بمعرض بلغراد الذي بدأ عمله في 26 اکتوبر وینتهي في 2 نوفمبر.   

اما علی الصعید الداخلی فتقیم مکتبة حسینیة الارشاد بمناسبة شهر محرم الحرام معرضاً للکتاب تحت عنوان "نهضة عاشوراء الخالدة". وقد جاء في بیان المکتبة بهذه المناسبة: لقد قامت وفي طول التاریخ إنتفاضات وثورات کثیرة طوی النسیان بعضها ولکن إنتفاضة عاشوراء خلقت ملحمة عظیمة في تاریخ البشریة ألهبت أحاسیس ملایین الناس وفي مختلف الاعصار والامصار وقد خلدت ذکراها في وجدان البشریة رغم مرور 1400 عام علی وقوعها حیث نری عشاق الامام الحسین علیه السلام یقیمون کل عام آلاف المحافل ومجالس التعزیة تکریماً وتعظیماً لهذه الواقعة الالیمة.
 
إن عظمة شخصیة الامام الحسین (ع) ونهضته العظیمة أصبحت نبراساً للجمیع فبالاضافة الی أصحاب ومحبي الامام الحسین فقد أنحنی حتی الاجانب أمام عظمة هذا الامام الکبیر ونهضته المقدسة تعظیماً وإجلالاً له.   

وتقیم مکتبة حسینیة الارشاد وبهدف ترویج وتبلیغ ثقافة عاشوراء معرضاً خاصاً بهذه المناسبة الخالدة وذلک من 30 أکتوبر وحتی 3 نوفمبر عبر عرض 131 عنوان من الکتب والمصادر الخاصة بهذه النهضة.

ع.ج/ط.ش
Share/Save/Bookmark
رقم: 210374