مؤلف "مبادي السياحة والسياحة البيئية المستديمة":

البنى التحتية الاقتصادية رهن بالسياحة البيئية المستديمة

 
تاريخ الإنتشار : الأحد 10 أغسطس 2014 ساعة 11:12
 
 
يعد كتاب "مبادئ السياحة والسياحة البيئية المستديمة" عملا جديدا لـ شمس السادات زاهدي تتطرق فيه الى البنى التحتية الاقتصادية والمدرة للعوائد والتنمية الاجتماعية والسياحة البيئية.
البنى التحتية الاقتصادية رهن بالسياحة البيئية المستديمة
 

وقالت زاهدي لوكالة انباء الكتاب الایرانیة (ايبنا) ان الحديث يدور لفترة في الاوساط العلمية والتنفيذية في البلاد حول ضرورة توسيع صناعة السياحة لكن يجب الانتباه الى ان توفير فرص العمل وجني العوائد وتحسين البنى التحتية الاقتصادية وزيادة العائد المتأتي من الضرائب وارتقاء مستوى الحياة للناس والتعرف على الثقافات الاخرى هي من الموضوعات التي تتناولها هذه الاوساط.

وردا على سؤال حول الفائدة التي تجنيها السياحة من البيئة والقضايا المتعلقة بها قالت انها حاولت في هذا الكتاب ايجاد اجوبة لهذا السؤال وبعض القضايا الجادة مشيرة الى ان التركيز الرئيسي للكتاب هو على توسيع النتائج الاجتماعية والثقافية للسياحة البيئية.

وتابعت انه اضافة الى الابعاد الاقتصادية والاجتماعية فان الكتاب يركز ايضا بصورة خاصة على السياحة البيئية المستديمة لان هذا النوع من السياحة يتعاطى مع البيئة بجانب ايجاده العوائد.

وقالت انه ان اختلطت السياحة البيئية بالمبادئ المستديمة فانها ستؤدي الى التماسك في القطاعات الاقتصادية والاجتماعية للبلاد واضافت ان هذا الكتاب يقع في ثمانية فصول تسلط الضوء على انواع السياحة واثار التنمية الصناعية والاسس البيئية والاثار الثقافية والاجتماعية.

وقد صدر كتاب "مبادي السياحة والسياحة البيئية المستديمة" تأليف الدكتورة شمس السادات زاهدي عن جامعة العلامة طباطبائي في 248 صفحة ويباع بـ 10 الاف تومان ايراني.
ک.ش/ط.ش

Share/Save/Bookmark
رقم: 204709