مكتبة الإسكندرية تُصدر كتالوج "الجامع الأزهر الشريف" لرصد تاريخه وعمارته والحياة بداخله منذ نشأته

 
تاريخ الإنتشار : الخميس 3 يوليو 2014 ساعة 13:06
 
 
صدر عن مركز دراسات الحضارة الإسلامية بمكتبة الإسكندرية، اليوم الأحد، وفي طبعة فاخرة ملونة من جزئين بلغ عدد صفحاتها 786 صفحة، كتالوج "الجامع الأزهر الشريف" وبتصدير من الدكتور أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر، وبتقديم وإشراف من الدكتور إسماعيل سراج الدين؛ مدير مكتبة الإسكندرية.
مكتبة الإسكندرية تُصدر كتالوج "الجامع الأزهر الشريف" لرصد تاريخه وعمارته والحياة بداخله منذ نشأته
 
ایبنا - نقلاً عن جریدة الاهرام القاهریة - وتم إعداد المادة العلمية من قبل الباحثين محمد السيد حمدي، والدكتورة شيماء السايح، وبتصميم فني من الفنانة هبة الله حجازي والفنانة جيهان أبو النجا، وبإشراف تنفيذي من الدكتور خالد عزب، رئيس قطاع الخدمات والمشروعات المركزية بمكتبة الإسكندرية.

يفرد الكتالوج الصفحات لتاريخ الجامع الأزهر الشريف، في كفاح شعب مصر والذود عن ثوابته عبر التاريخ من خلال مجموعة من الوثائق والصور الجديدة، ويأخذنا الكتالوج إلى مشاهد من هذا الدور الوطني، إذ يروي الباحثون كيف كانت الثورة تبدأ من الأزهر حيث ذكروا أن المظاهرة كانت تبدأ بصعود الثائرين على مآذن الجامع الأزهر الشريف يدقون الطبول، وتعلو أصواتهم هاتفة بسقوط الظلم، وداعية التجار إلى غلق حوانيتهم، وكانت الدراسة تتعطل مشاركة من العلماء والطلبة للجماهير في مشاعرهم، ثم يخرج الموكب الصاخب يتقدمه شيخ الجامع وعلماؤه ومجاوروه، ويتجهون إلى الحاكم الظالم ويطلبون منه رفع المظالم عن الشعب، ولا يسع هذا الحاكم إلا أن ينزل على رغبتهم.

وإضافة إلى كل ذلك، فإن المتصفح لكتالوج الجامع الأزهر، يملك بين يديه متحفًا في كتاب حيث أُلحق بالكتالوج متحف مفتوح للجامع الأزهر الشريف، حيث تأخذنا الصفحات في رحلة تبهر الأبصار بروعة الألوان، وجمال الفن الإسلامي عبر مجموعة من المصاحف النادرة والمخطوطات القيمة، والمحاريب والثريات وقطع القاشاني كلها ارتبطت باسم الجامع الأزهر الشريف.

Share/Save/Bookmark
رقم: 202358