"الحركات الدينية السياسية ومستقبل الصراع العربي الجديد"

 
تاريخ الإنتشار : الأربعاء 7 مارس 2012 ساعة 09:28
 
 
صدر للزميلة نادية سعد الدين أخيرا كتاب بعنوان "الحركات الدينية السياسية ومستقبل الصراع العربي الجديد".
"الحركات الدينية السياسية ومستقبل الصراع العربي الجديد"
 
"ایبنا" نقلاً عن بترا، تُحلل الدراسة الحضور المتنامي للحركات الاسلامية السياسية في فلسطين المحتلة ودول الطوق العربي (مصر، الاردن، سورية، ولبنان)، كما تتضمن نظرة الباحثة لمستقبل الصراع العربي الاسرائيلي وتصاعد وتيرته واستحالة التوصل الى حل سلمي.

وتبعت الدراسة مكانة ودور تلك الحركات في مسار الصراع وما لديها من رؤية ومفهوم خاص لطبيعته والسبل التي تراها تلك الحركات صالحة لادارته وحله انطلاقاً من مرجعيات عقائدية فكرية وسياسية معينة، كما بينت تأثير المقاومة الفلسطينية العربية في معادلة الصراع وما أحدثته من إنجازات ألحقت الضرر الفادح بالكيان الاسرائيلي.

وترى الدراسة أن ثمة حاجة ملحة لاستراتيجية عربية موحدة لإدارة الصراع وسبل حله تأخذ بمختلف اشكال القوة لضمان استمرار النضال والمقاومة باعتبارها سبيلاً للتحرر وتقرير المصير.

وخلصت الدراسة الى أن الصراع العربي الاسرائيلي مرشح لتصاعد مستمر في ظل صيغ تسوية تنتقص من الحقوق الفلسطينية العربية المشروعة وصعوبة حدوث خرق في الفكر الصهيوني العنصري التوسعي. 




Share/Save/Bookmark
رقم: 131929