افتتاح معرض بلغراد للکتاب بمشارکة ایران

 
تاريخ الإنتشار : الأحد 1 نوفمبر 2015 ساعة 10:30
 
 
أفتتح معرض بلغراد الدولي للکتاب تحت شعار "ماذا کان سیحصل من دون الکتاب" وذلک بمشارکة إیران بأکثر من مائه عمل قیم من التراث الایراني الاسلامي.
 
ایبنا - ذکرت العلاقات العامة لمؤسسة المعارض الثقافیة الایرانیة بأن معرض بلغراد الدولي للکتاب والذي یعتبر من المعارض الکبیرة والقدیمة في شرق أوروبا أقیم في ارض مساحتها 30 ألف متر مربع حیث شارک فیه 483 ناشراً بصورة مباشرة وکذلک 440 ناشر من سائر المراکز الادبیة والثقافیة والمطابع لعرض 158128 عنوان من الکتب الصادرة عامي 2014 و2015.

وحضر في مراسم إفتتاح معرض بلغراد عدد کبیر من الشخصیات والوجوه الثقافیة والادبیة والفنیة البارزة في صربیا بالاضافة الی ممثلي الهیئات الدبلوماسیة في هذا البلد بخاصة الفنانة والکاتبة الروسیة البارزة ، ناتالیا ناروجینسک بمناسبة مشارکة بلادها في المعرض کضیفة شرف. أما موضوع الاحتفاء کل عام بدولة کضیفة شرف علی المعرض فیعود تاریخها الی عام 2002 حیث أقیمت منذ ذلک العام وحتی الیوم احتفالیات بهذه المناسبة شارک فیها الکثیر من الدول بصفة ضیف شرف في المعرض.

کما حضر کل من السفیر الایراني في بلغراد وکذلک الملحق الثقافي الایراني فیها بالاضافة الی ممثلین عن روسیا وانغولا واسترالیا وروسیا البیضاء والبوسنه والهرسک وبریطانیا وایطالیا والیونان وکرواتیا والهند وفرنسا وهولندا ومقدونیة والمانیا والنمسا واسبانیا والیابان والصین والبرازیل وبلغاریا ورومانیا وبولندا في هذه التظاهرة الفنیة التي زارها في دورة العام الماضي منه حوالي 164606 شخص.

وعرض الجناح الایراني بمعرض بلغراد للکتاب أکثر من مائة عمل فاخر مترجم الی اللغة الصربیة مثل جانباً من الثقافة والحضارة الایرانیة الاسلامیة بالاضافة الی عرض نماذج من الصناعات الیدویة والافلام والصور والخرائط. ومن جملة المعروضات الایرانیة عرض کتب نهج البلاغة والصحیفة السجادیة ومثنوي معنوي وکتاب الشاعر سعدي ومنطق الطیر لعطار نیشابوري ودیوان بروین اعتصامي ورباعیات الخیام وکتب الشهید مرتضی مطهري والاساطیر الفارسیة.  

ومن الملفت للنظر هو إنتخاب الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة کضیف شرف علی الدورة الواحدة والستون لهذا المعرض للعام القادم والذي أعلن من قبل مساعد الامور الثقافیة لبلدیة بلغراد بصورة رسمیة.

هذا وأفتتح معرض بلغراد الدولي للکتاب یوم الاحد الماضي وینهی اعماله الیوم.
ع.ج/ط.ش

 
Share/Save/Bookmark
رقم: 229147