صدور مجموعة قصصیة "دعونا نرقص في ایرلندا"

قصص من عمالقة الكتابة في العالم

 
تاريخ الإنتشار : السبت 22 سبتمبر 2018 ساعة 15:45
 
 
صدرت مجموعة "دعونا نرقص في ایرلندا" التي تضم قصصا من بعض أشهر الكتاب مثل جويس وكامو وتولستوي ومونرو.
 
ایبنا - وتضم هذه المجموعة قصصًا قصيرة لكتّاب مثل تولستوي وكامو وجويس ومونرو فیما یعتبر الموضوع المشترك لجميع القصص هو القضايا الاجتماعية والاقتصادية والقصص الأساسية ونهج الناس للتعامل مع أهم القضايا في حياتهم.
وفي معظم قصص هذه السلسلة ، يكون بطل القصة في وضع يسمح له بالاختيار بين الإنسانية والمزايا المادية والاقتصادية. ففي قصة " أربعة وأربعون روبية في الشهر" من قبل نارايان وهو كاتب هندي نواجه موظفًا یرعی عائلة ولکنه لایجد لديه أدنى فرصة للتعامل معهم. وفي نهاية الأمر یقرر الاستقالة من العمل حتى يتمكن من قضاء المزيد من الوقت مع عائلته وخاصة طفله الصغير. ولكن في اللحظة الأخيرة يتعهد صاحب العمل بزيادة الراتب ويرفض في نهاية المطاف قراره بالاستقالة.
ویلاحظ هذا الوضع في قصة "دعونا نرقص في أيرلندا" التي كتبتها شيرلي جاكسون حول النساء اللواتي لا يكرمن الرجل المسن المسكين مما یوقعهم في متاعب وخجل.
اما القصة الأكثر تمیزاً في هذه المجموعة فهي قصة "المضيف" للبیر کامو حیث نواجه في هذه القصة معلماً كلف بتسليم سجين إلى مركز الشرطة.  وفي البدایة یقرر بطل هذه القصة " دارو" بعدم تسليم السجين ویتصرف معه كضيف. وفي منتصف الليل یحس هذا المعلم بأن سجینه هرب من المنزل الامر الذي لا یفرض علیه مسؤولیة تسليم السجین للشرطة وهو ما یریحه أیضاً.
وفي قصة "المرأة السابقة" للکاتب كولت نواجه مناخا مختلفًا عن بقية القصص. ففي هذه القصة وهي قصة رومانسية وعاطفية هناك مواجهة بين حالتین من  الشعور بالإذلال والرغبة في التميز حیث تروي القصة لقاء امرأة شابة مع زوجة زوجها السابق في مطعم فاخر وفي النهاية تحس المرأة الشابة وعبر بعض المجاملات القصیرة وکذلک عبر بعض ردود فعل زوجها بتفوق زوجة زوجها السابقة علیها.
وآخر قصص هذه المجموعة هي قصة " یوم الفراشه" بقلم أليس مونرو. في هذه القصة نواجه زميلتين في الصف أحداهما جد مريضة حیث تحاولان الحفاظ على الأمل في قلبیهما فأحداهما کلها أمل في البقاء على قيد الحياة والآخری تأمل في تعافي أحد الأصدقاء. وتنتهي القصة بزيارة جميع الزمیلات في مدرسة ميريرا  وتنتهي الفتاة المريضة في يوم زيارة المستشفى.
هذا وأصدرت دار فرهنک جاوید للنشر المجموعة القصصیة "دعونا نرقص في ایرلندا" وهي من ترجمة محبوبة مهاجر وتقع في 128 صفحة وفي 700 نسخة وتباع بسعر 8000 تومان.
 
Share/Save/Bookmark
رقم: 265509