نقد ودراسة كتاب "الهوية الايرانية" في مركز حملة الاقلام ببيت الكتاب

 
تاريخ الإنتشار : الاثنين 15 أغسطس 2016 ساعة 13:35
 
 
سيتم نقد ودراسة كتاب "الهوية الايرانية منذ العصر القديم حتى عصر بهلوي" وذلك بمشاركة الناقدين في مركز حملة الاقلام بمؤسسة بيت الكتاب.
 
ايبنا – وستعقد جلسة نقد ودراسة كتاب "الهوية الايرانية" يوم الاربعاء 17 الجاري في مركز حملة الاقلام ببيت الكتاب بطهران. والكتاب هو من ترجمة وصياغة الدكتور حميد احمدي.
وكتاب "الهوية الايرانية منذ العصر القديم حتى عصر بهلوي" بقلم احمد اشرف ومقالتان من غرارد نيولي وشابور شهبازي، ترجمت ووضعت باهتمام الدكتور حميد احمدي، ويسلط الضوء على وجهات النظر المتعلقة بالهوية القومية والوطنية الايرانية.
ويشتمل الكتاب على ثمانية فصول هي: المفاهيم والنظريات: الهوية الايرانية بثلاث روايات، نشاة فكرة ايران والهوية الايرانية في ايران القديمة، تاريخ فكرة ايران: الهوية الايرانية في العصرين الاخميني والاشكاني (البارثي)، الهوية التاريخية والثقافية لايراني في العصر الاسلامي، الهوية الايرانية في عصر حكم الاتراك، العصر الصفوي: عصر الدين والوطن، الهوية الايرانية في القرنين التاسع عشر والعشرين، نشاة القومية الحكومية في عصر بهلوي.
واشار احمدي استاذ كلية الحقوق والعلوم السياسية بجامعة طهران في قسم الاستنتاج بالكتاب الى نشاة الفكر القومي وقال: ان ايران وعلى النقيض من الكثير من الدول حديثة النشاة في الشرق الاوسط وسائر مناطق العالم، لم تمر بتحديات كبيرة خلال تجاوز العهد السياسي التقليدي الى العصر السياسي الحديث اي فترة تبلور الفكر القومي والهوية الوطنية. واستند المفكرون والنخبة السياسية في ايران الى الروايات المتكاملة للهوية التاريخية والثقافية والسياسية للقرون الماضية لبناء الهوية الوطنية الحديثة والقومية الايرانية على اساس تقاليد الهوية لعصر ما قبل الحداثة.
 
Share/Save/Bookmark
رقم: 239440