صدور کتاب عن موانع السیر والسلوک

20 كانون الأول 2015 ساعة 12:01

أصدرت نجمة شمس کتاب بحثي عنوانه "مهالک السلوک" شرحت فیه موانع السیر والسلوک في مثنوي معنوي بالمقارنة مع أعمال عطار النیشابوري. وهذا الکتاب هو اطروحة جامعیة لمرحلة الماجستیر في مجال الادب والعرفان.


ایبنا - وکتاب "مهالک السلوک" یتناول موانع السیر والسلوک في مثنوي معنوي قیاساً بأعمال عطار النیشابوري خاصة إن مثنوي معنوي یعتبر من الاعمال العرفانیة والمعنویة الملیئة بالصفات العرفانیة والاخلاقیة لهدایة وارشاد السالکین الی مقصدهم. إن الاعمال العرفانیة الملیئة بالرموز والاسرار لعطار تعکس عطش القلوب التواقة للحقیقة. کما أن هذه الانوار المعنویة التي تضمها هذه الکنوز العرفانیة والانسانیة تمنح القوة والنشاط للسالکین والسائرین من أجل الوصول الی الحقیقة.

وهذا الکتاب یضم سبعة فصول یتناول الفصل الاول منه المصطلحات الاساسیة مثل التصوف والعرفان والسلوک والسیر والمراد والمرید فیما یتناول الفصل الثاني تاریخ السیر والسلوک في إیران والعلاقة العضویة بین العرفان الایراني والشریعة المحمدیة.
 
الفصل الثالث من هذا الکتاب والذي یدرس موضوع موانع السیر والسلوک وضرروة معرفة مراحل السیر والسلوک فیعمل علی بیان وشرح موضوع مدن العشق السبعة في کتاب منطق الطیر ومراحل العرفان من التوبة الی الفناء في کتاب صد میدان للخواجه عبدالله الانصاري وأودیة السلوک الخمسة وهي الاحساس والخیال والعقل والقلب والروح في ذکر مصیبة عطار. والفصل الرابع من الکتاب  یدرس عرفان العطار وأعماله وأفکاره فیما یبحث الفصل الخامس  السیرة الذاتیة لمولانا جلال الدین الرومي ومثنوي معنوي وتأثر مولانا بعرفان شمس التبریزي وعطار النیشابوري. 

الفصل السادس من کتاب "مهالک السیر والسلوک" یتناول موانع السیر والسلوک الثلاثة وهي الغفلة وحب الدنیا ومکامن ابلیس. فیما یستنج الفصل السابع منه بأن مولانا وعطار یعتقدان بأن موانع السیر والسلوک هي نفسها التي یشیر إلیها الاسلام بالمعصیة والخطیئة.

ویشیر الدکتور أحمد خیالي خطیبي في مقدمته لهذا الکتاب الی ان هذا الکتاب یعطي معلومات مفیدة عن العرفان وأعمال وأفکار مولانا وعطار النیشابوري کما یشرح للقراء مراحل السیر والسلوک مثل مدن العشق السبعة ومراحل العرفان المائة إبتداءاً من التوبة وحتی الفناء وکذلک أودیة السلوک الخمسة.

أما نجمة شمس الحاصلة علی ماجستیر في الادب الفارسي ومؤلفة هذا الکتاب فهي تقول بأنه وخلافاً لتصور البعض بأن العرفان الایراني یخالف التشیع والشریعة الاسلامیة فإن آیات القرآن الکریم التالیة تعتبر من نماذج العرفان القرآني وهي "هو معکم أینما کنتم" و"ولیعفوا ولیصفحوا ألا تحبون أن یغفر الله لکم والله غفور رحیم" و"ولله المشرق والمغرب فأینما تولوا فثم وجه الله إن الله واسع علیم".

هذا وأصدرت دار "بویه مهر اشراق" للنشر کتاب "مهالک السلوک" وذلک في 279 صفحة وفي 500 نسخة وبسعر 11 ألف تومان.
ع.ج/ط.ش


رقم: 231161

رابط العنوان: http://www.ibna.ir/ar/doc/book/231161/صدور-کتاب-عن-موانع-السیر-والسلوک

IBNA
  http://www.ibna.ir